مؤسسة خليفة الانسانية تتكفل بنفقات زفاف 222 شاباً وفتاة في البحرين

15:06

2014-12-07

الشروق العربيتكفلت مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية وللسنة الرابعة على التوالي بنفقات عرس جماعي أقيم في العاصمة البحرينية المنامة قبل ثلاثة أيام ضم 222 شابا وفتاة من مملكة البحرين حضره خليفة بن أحمد الظهراني رئيس مجلس النواب بمملكة البحرين وأحمد المزروعي القائم بأعمال سفارة دولة الامارات في المنامة ومحمد حاجي الخوري مدير عام مؤسسة خليفة للأعمال الإنسانية وعدد من كبار المسؤولين في البحرين .


وعبر رئيس مجلس النواب البحريني عن سعادته بهذا الحفل الذي أقيم بتمويل من مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للاعمال الانسانية وبالدعم الكريم من هذه المؤسسة الإماراتية والذي يؤكد عمق العلاقات البحرينية الإماراتية الراسخة والثابتة وتعزيز دور الشراكة المجتمعية الخليجية في دعم المشاريع الاجتماعية، مؤكداً أن الشراكة المجتمعية مبدأ حضاري رفيع نحرص على المشاركة فيه ودعمه كما أن التعاون الخليجي لما فيه خير وصالح الشعوب أمر في غاية الأهمية .


وقال إن البحرين تمكنت بفضل من الله وبدعم المؤسسات والشخصيات الخيرية البحرينية والخليجية من دعم زواج أكثر من ثلاثة آلاف شاب وفتاة من أبناء مملكة البحرين .


كما أكد أن مملكة البحرين ودولة الإمارات العربية المتحدة تربطهما علاقات طيبة فيما تربط قيادتيهما روابط أخوية صادقة .


وأوضح أن إقامة هذا العرس الجماعي في الوقت الذي تحتفل فيه دولة الامارات العربية المتحدة باليوم الوطني 43 له دلالة كبيرة . . ورفع بهذه المناسبة أسمى آيات التهاني والتبريكات لدولة الإمارات بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله .


كما قدم الشكر والتقدير لسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة رئيس مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية على دعمه المتواصل لمشروع العرس الجماعي في مملكة البحرين والذي يجسد أسمى معاني التعاون والأخوة الأصيلة وهي محل تقدير ورعاية من قيادة وشعب البحرين .


من جانبه، قال محمد حاجي الخوري إن هذا الاحتفال بالعرس الجماعي في مملكة البحرين يأتي للسنة الرابعة على التوالي الذي ترعاه مؤسسة خليفة للاعمال الإنسانية حيث تسعى المؤسسة لادخال الفرحة إلى قلوب الأشقاء في البحرين ودعم الزواج الجماعي وتيسير الزواج على الشباب . 


وأضاف أن دعم الشباب الخليجي يأتي ثمرة التعاون المستمر بين البلدين الشقيقين ومساندة للشباب المقبلين على الزواج فيما يعزز قيم البر والتعاون والتواصل والتراحم من أجل مصلحة الفرد والجماعة في دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية .


من جانبهم، أشاد العرسان بمبادرة مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية ورعايتها العرس الجماعي الذي اسهم في التخفيف من تكاليف الزواج وتوفير الدعم لتأسيس أسر متماسكة .
الجدير بالذكر أن مؤسسة خليفة للأعمال الإنسانية رعت حتى الآن زواج 888 عريساً وعروساً خلال اربع حفلات للزواج الجماعي في البحرين أولها في ديسمبر عام 2011 وبلغ عدد العرسان 220 عريساً وعروساً والثاني في عام 2012 وضم 224 عريساً وعروساً والثالث في عام 2013 الذي ضم 222 والرابع هذا العام الذي ضم ايضا 222 عريسا وعروساً .