لكن اللاعبة الشابة، 22 عاما، المصنفة 34 عالميا، تريد مواصلة التقدم ومحاولة الفوز بلقب في البطولات الأربع الكبرى.

وقالت بويغ لـ"رويترز" قبل انطلاق بطولة أميركا المفتوحة، الاثنين، "أدرك أنه لا يوجد في عقلي أي شك في إمكانية الفوز بلقب في البطولات الأربع الكبرى لأن الأولمبياد ضمن البطولات الكبرى".

وأضافت أنها "ليست من البطولات الأربع الكبرى في عالم التنس لكنها كانت تضم أفضل لاعبات العالم وتضمن ذلك سيرينا وليامز".

وتابعت: "حققت أحد أهم أهدافي وأريد مواصلة التقدم وربما الفوز بلقب في البطولات الأربع الكبرى".

وتشعر بويغ بثقة كبيرة بعد الفوز باللقب الأولمبي لكنها لاتزال غير قادرة على استيعاب ما حدث في ريو.

وقالت بويغ "لم يكن الأمر سهلا. لم أكن المرشحة على الإطلاق. هذا أشبه بالحلم. أتذكر أني كنت أستيقظ مرات عديدة في منتصف الليل وأبحث عن الميدالية لأني لم أكن أصدق ما حدث".

وكشفت بويغ عن موافقتها على طلب لحمل علم بويرتوريكو في حفل افتتاح أولمبياد 2020 في طوكيو.

وقالت بويغ "لقد اتصلوا بي لحمل العلم في حفل الافتتاح. سألوني عن إمكانية أن أفعل ذلك في 2020 ولم يكن بوسعي رفض الطلب".