القاعدة في اليمن تهدد بقتل رهينة أميركي

14:57

2014-12-04

صنعاء- الشروق العربي - هدد فرع تنظيم القاعدة في اليمن بقتل رهينة أميركي خطف في البلاد منذ أكثر من عام إذا لم تتحقق مطالبه، حسبما ذكر موقع "سايت" الأميركي الذي يرصد المواقع الإسلامية المتطرفة، الخميس.

وقال الموقع إنه حصل على تسجيل مصور لتنظيم القاعدة في شبه جزيرة العرب يظهر فيه الرهينة لوك سومرز البالغ من العمر (33 عاما) وهو أميركي من أصل بريطاني ويعمل مصورا صحفيا.

وخطف سومرز في العاصمة اليمنية، صنعاء، في سبتمبر عام 2013.

ويظهر في بداية التسجيل المصور، الذي بثه الموقع وتبلغ مدته ثلاث دقائق، ناصر بن علي العنسي، القيادي المحلي في تنظيم القاعدة، وهو يتحدث عن مزاعم بارتكاب الولايات المتحدة جرائم ضد العالم الاسلامي ويقول إنها تعلم مطالب المتطرفين.

وبعد ذلك ألقى سومرز بيانا مقتضبا باللغة الإنجليزية، يقول فيه إن حياته في خطر ويطلب المساعدة.

توتر في تعز

وفي تطور آخر، حاصر عشرات المسلحين القبليين إدارة أمن تعز جنوب العاصمة صنعاء، الخميس، على خلفية مقتل ضابط على يد مسلحين مجهولين الأربعاء.

وتنخرط المجموعات القبلية مع قوات الأمن والجيش في مواجهة المسلحين التابعين لجماعة الحوثي التي تسعى لتوسعة سيطرتها على مدن أخرى في البلاد بعدما سيطرت على العاصمة صنعاء في سبتمبر الماضي.

وقتل الضابط فكري البروي والذي يعمل في إدارة الاحوال المدنية بالمحافظة عقب خروجه من مقر عمله الأربعاء، إثر قيام مسلحين مجهولين بإطلاق النار عليه.