الشيخ سلمان الحمود ينافس رانيا على رئاسة الاتحاد الآسيوي للرماية

13:01

2014-12-04

الشروق العربييسعى نائب رئيس الاتحاد الدولي ورئيس الاتحاد الاسيوي لرياضة الرماية الشيخ الكويتي سلمان الحمود الى ازاحة المكسيكي اوليغاريو فاسكيز رانيا عن رئاسة الاتحاد الدولي التي احتكرها الاخير منذ 1980 وذلك في الانتخابات التي تقام الاربعاء في ميونيخ الالمانية.  

ويتزعم رانيا، المولود في 10 كانون/ديسمبر 1935 في مكسيكو سيتي، الاتحاد الدولي منذ عام 1980 بعد ان كان احد اعضاء المنتخب المكسيكي للرماية في الالعاب الاولمبية من 1964 حتى 1976 وحامل الرقم القياسي العالمي في بندقية الهواء من 1973 حتى 1975.  

لكن رجل الاعمال المكسيكي الذي يملك العديد من الشركات مهدد بفقدان مركزه لمصلحة رئيس الاتحاد الاسيوي نائبه الشيخ الحمود في انتخابات الاربعاء التي ستشهد منافسة قوية حيث سيحضر قرابة 170 عضوا للمشاركة فيها في اطار الجمعية العمومية للاتحاد الدولي.  

والرماية هي من الرياضات الاولمبية التي يعول عليها العرب كثيرا لاحراز الميداليات في الدورات الاولمبية والاسيوية على غرار ما حققه كل من القطري ناصر العطية والكويتي فهيد الديحاني اللذين توجا ببرونزيتي السكيت والدبل تراب على التوالي في اولمبياد لندن 2012، علما بان الثاني احرز ايضا برونزية الدبل تراب في اولمبياد سيدني 2000.   يذكر ان الحمود، المولود عام 1960، وصل الى رئاسة الاتحاد الاسيوي عام 2004 واصبح عضوا في اللجنة التنفيذية للاتحاد الدولي عام 2006 ثم نائبا لرانيا عام 2010.