أول روبوت فضائي ناطق يشعر بالوحدة بعد عودة رفيقه إلى الأرض

12:33

2014-09-02

عبد الاله مجيد من لندن: ارتياد الفضاء خبرة فريدة تتطلب قدرات استثنائية من الذين يقتحمون هذا الميدان، لذا قام باحثون يابانيون بتصميم روبوت، يكون صديقًا اصطناعيًا يساعد رواد الفضاء على تحمل الشعور بالوحدة في فضاء لا متناه. وأُطلق الروبوت الفضائي كيروبو، الذي يمشي وينطق، إلى الفضاء الخارجي في آب (اغسطس) 2013، لمرافقة كوتيتشي واكاتا، أول قائد ياباني لطاقم المحطة الفضائية الدولية. وأجرى العلماء خلال هذه الفترة تجارب على الروبوت الفضائي كيروبو، لاختبار قدراته في الدردشة مع الكابتن واكاتا، الذي عاد إلى الأرض في أيار (مايو) الماضي.

 

ونقلت صحيفة ديلي تلغراف عن فومينوري كاتاوكا، المدير في شركة تويوتا التي صممت الروبوت، قوله: "شعر الروبوت الفضائي كيروبو بالوحدة بعد رحيل رفيقه في الفضاء". وسُجلت مشاعر كيروبو حين قال: "أشعر بشيء من التعب، وأعتقد إنني سآخذ قسطًا من الراحة،وآمل أن تنظروا أحيانًا إلى السماء وأن تفكروا فيَّ