الفرقاء الليبيون يتفقون على عزل الإخوان

14:31

2014-12-02

طرابلس- الشروق العربي- شهدت القاهرة اجتماعات سرية للفرقاء الليبيين في الوقت الذي تتواصل فيه المعارك في ليبيا بين الجيش الوطني والمليشيات المتطرفة. وقد تم خلال هذه الاجتماعات الاتفاق على ضرورة إبعاد جماعة الإخوان من المشهد الليبي سبيلاً لعودة الاستقرار إلى البلاد.

ومازالت بنغازي، ثاني أكبر المدن الليبية، تشهد تصعيدا في المعارك بين قوات الجيش الوطني والمسلحين المتطرفين في قتال دخل أسبوعه السابع، وأسفر عن مقتل المئات من الجانبين.

وتمكنت قوات الجيش الليبي من تحرير مواطن كندي يدعى "كتريك" أثناء اقتحام منطقة بلعون، والذي كان محتجزا من قبل متطرفين بهدف طلب فدية من كندا مقابل إطلاق سراحه، حيث أسفرت هذه العملية عن إصابة 4 عناصر من الجيش الوطني الليبي.

من ناحية أخرى، أفاد مسؤولون في الخطوط الجوية الليبية أن مطار بنينا الذي تعرض لهجمات صاروخية من قبل ميليشيا مجلس شورى ثوار بنغازي، سيعود إلى العمل قريبا، بعدما أجبرت إدارة المطار على إغلاقه إثر تحطيم أجزاء منه، وتعريض الملاحة الجوية للخطر.

وفي العاصمة طرابلس، قتل معمر البوراوي "آمر سرية النواصي 2" والشهير بـ "أبو حليمة"، أحد قادة مليشيات فجر ليبيا إثر إصابته في مواجهات بمنطقة الهضبة وسط العاصمة الليبية، مع مجموعة مسلحة قيل إنها تتبع مليشيا قادمة من مدينة مصراتة.