خليفة يجدد التضامن مع الشعب الفلسطيني

13:25

2014-11-25

الشروق العربيجدد صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، تضامن دولة الإمارات مع الشعب الفلسطيني، ومساندتها المستمرة لكامل حقوقه المشروعة انطلاقا من إيمانها الراسخ بعدالة قضيته، داعياً المجتمع الدولي إلى رفع العدوان "الإسرائيلي"، وتعزيز أوجه الدعم السياسي والانمائي والاقتصادي له من أجل تمكينه من نيل الحرية والاستقلال، والعيش الكريم في ربوع وطنه إسوة بشعوب العالم كافة .
جاء ذلك خلال الرسالة التي وجهها سموه أمس، إلى رئيس لجنة الأمم المتحدة المعنية بممارسة الشعب الفلسطيني لحقوقه غير القابلة للتصرف، بمناسبة اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني .
وأعرب سموه خلال الرسالة عن إدانة دولة الإمارات القوية للتصعيد الخطر والواسع النطاق الذي ترتكبه "إسرائيل" "القوة القائمة بالاحتلال"، حالياً في الأراضي الفلسطينية لا سيما في مدينة القدس الشرقية بما في ذلك تكرار تدنيسها لباحات ومرافق المسجد الأقصى، واعتداءاتها اليومية على المصلين الفلسطينيين وحرمانهم من ممارسة شعائرهم الدينية، وتكثيفها المتواصل لحملة استيطانها غير الشرعي، ومواصلة حصارها غير الإنساني على قطاع غزة .
وطالب صاحب السمو رئيس الدولة عبر رسالته الأمم المتحدة باتخاذ التدابير اللازمة الكفيلة بتوفير الحماية اللازمة للشعب الفلسطيني، وحمل "إسرائيل" على وقف جميع انتهاكاتها المتكررة وأشكال عدوانها الخطر عليه، وتفعيل المساءلة القانونية الدولية تجاهها، وبما يضمن نيل الشعب لجميع حقوقه غير القابلة للتصرف في وطنه وأرضه، مؤكداً أن التسوية العادلة والشاملة والدائمة للقضية الفلسطينية، لن تتحقق إلا بانسحاب "إسرائيل" من الأراضي الفلسطينية كافة الذي احتلتها منذ عام ،1967 بما فيها القدس الشرقية، وأيضاً تنفيذ حل الدولتين وفقاً لقرارات الشرعية الدولية ومبادئ خريطة الطريق ومبادرة السلام العربية .