ليفني:"يهودية الدولة" قد تؤدي لانهيار الحكومة

19:58

2014-11-24

القادس- الشروق العربي- قالت وزيرة القضاء الإسرائيلية تسيبي ليفني إنه إذا أصر رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو على طرح قانون مثير للجدل بشأن يهودية دولة إسرائيل للتصويت في الكنيست، فإن ذلك قد يعني نهاية حكومة وإجراء انتخابات مبكرة.

جاء تحذير ليفني،الاثنين، في غمرة تشديدها على أنها والشركاء المعتدلين في ائتلاف نتنياهو لن يسمحوا بإقرار هذاالقانون.

وكان الداعمون لهذا القانون قد تحدثوا عن إجراء تصويت الأربعاء لكن راعي القانون زئيف إلكين المنتمي لحزب ليكود بزعامة ناتنياهو يقول الآن إنه يفكر في إمكانية تأجيل التصويت.

ويقول نتنياهو إن قانون القومية المقترح يساوي بين اليهود والشخصيات الديمقراطية في إسرائيل، لكن المعارضين يقولون إنه يميز ضد الأقلية العربية هناك ويمهد الطريق أمام قانون ديني يهودي ليحل محل الممارسات الديمقراطية.

وقد صوتت الحكومة الإسرائيلية لصالح مشروع القانون الذي يهدف إلى تعزيز الطابع اليهودي لدولة إسرائيل على حساب "طابعها الديمقراطي".

وعقب اجتماع مشحون، صوتت الحكومة الإسرائيلية بغالبية 14 وزيراً لصالح مشروع القانون مقابل 6 وزراء صوتوا ضده.

ويمثل الفلسطينيون داخل إسرائيل حوالي 20% من السكان .