عقب فترة طويلة من التكهنات الخاصة بالألبوم الغنائي الجديد لعمرو دياب، أخيرا كشف دياب عن كافة التفاصيل الخاصة بألبومه، الذي أعلن عن كونه يحمل اسم "شفت الأيام". حيث قام عمرو دياب بتسليم الماستر الخاص بألبومه إلى شركة "روتانا" التي تتولى إنتاجه، على أن يتم طرحه بالأسواق في شهر سبتمبر المقبل، ليقوم بعدها بالإعلان عن الأغنيات التي يشتمل عليها الألبوم، والتي حملت بعض المفاجآت. الألبوم يضم أحد عشر أغنية، هم "شفت الأيام، جماله، وحتبتدي الحكايات، أنا مش أناني، ونعيش، مش جديد، ساعة الفراق، جانا، كان كل حاجة، أيوه اتغيرت بالإضافة إلى أغنية أهو ليل وعدى" وقام الشاعر تامر حسين بكتابة ثمان أغنيات منهم، بالإضافة إلى أغنية كتبها أحمد شتا، وقرر عمرو دياب أن يضم أغنيتين للشاعر الراحل مجدي النجار إلى ألبومه، خاصة وأن سنوات طويلة من العمل جمعت بين كليهما، بينما تولى أسامة الهندي وعادل حقي توزيع أغنيات الألبوم بأكمله، وغاب الشاعر بهاء الدين محمد وأيمن بهجت قمر بالإضافة إلى الملحن عمرو مصطفى عن المشاركة في ألبوم دياب. أغنية لابنته الصغرى ولم يكتف عمرو دياب بالكشف عن تفاصيل الألبوم، بل قام بنشر البرومو الخاص بأغنية "جانا" التي يقدمها لابنته الصغرى، خاصة وأنه قام بالغناء لابنته "كنزي" في ألبوم سابق، كما ظهر نجله عبد الله بصحبته في كليب "وياه" الذي قدمه، وتقول كلمات الأغنية الموجهه لابنته "حنيتها وسحر كلامها.. بيخلوني أضعف قدامها.. قلبي محبش أبدا غيرها.. صوتها بيوهب قلبي حياة"، وهي الأغنية التي كتب كلماتها تامر حسين، بينما تولى عمرو دياب تلحينها بنفسه. بدوره كان يأمل عدد كبير من جمهور عمرو دياب أن يحتوي الألبوم الجديد على أغنية "قال فاكرينك"، وهو ما عبروا عنه من خلال تعليقاتهم على الموقع الرسمي لـ "الهضبة" كما يطلقون عليه.

منافسة مشتعله مع تامر حسني

إعلان عمرو دياب عن طرح ألبومه خلال الشهر المقبل، يعني أن المنافسة في سوق الكاسيت ستشتعل مع تامر حسني الذي طرح قبل خمسة أيام ألبومه الجديد "180 درجة"، خاصة وأن الفارق الزمني بين الألبومين لن يتخطى أسبوعين أو ثلاثة على أقصى تقدير، وهو ما يعني أن هناك صراعا سيشهده سوق الكاسيت من أجل تصدر سباق المبيعات. يأتي ذلك في الوقت الذي يطرح فيه راغب علامة ألبومه الجديد "حبيب ضحكاتي"، الذي أعلن عن طرح بالأسواق نهاية الشهر الجاري، كما طرح البرومو الخاص بالفيديو كليب لأغنية "أنا اسمي حبيبك"، التي ستعرض في غضون ثلاثة أيام. يذكر أن الغموض كان يحيط بألبوم عمرو دياب في الفترة الأخيرة، وكان البعض يتوقع أن يتم طرحه مطلع السنة المقبلة، قبل أن يفاجئهم دياب بالكشف عن تفاصيله وموعد طرحه.