محمد بن راشد ومحمد بن زايد لقادة “التعاون”: خالص التقدير لحرصكم على وحدة الصف

15:43

2014-11-19

الشروق العربي - بحث صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، مع تمام سلام رئيس الوزراء اللبناني العلاقات الأخوية بين البلدين ودور الجالية اللبنانية في الدولة في مسيرة البناء والتطوير في شتى الميادين، وتلقى سموه رسالة من الرئيس حسن روحاني رئيس الجمهورية الإسلامية الإيرانية .

من جهة أخرى، بعث صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، والفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، ببرقيات تهنئة إلى صباح الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت الشقيقة وإلى خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود ملك المملكة العربية السعودية الشقيقة والملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك مملكة البحرين الشقيقة، وإلى الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير دولة قطر الشقيقة، عبر فيها سموهما عن شكرهما وتقديرهما لمشاركة قادة "التعاون" البناءة والفاعلة في الجلسة الاستثنائية التي أقيمت في الرياض، مشيدين بجهود كل منهم الطيبة نحو إنجاح الجلسة، ونحو تعزيز مسيرة مجلس التعاون والحرص الدائم على وحدة الصف والكلمة . (ص 3 
وفي البرقيتين إلى أمير الكويت، قال صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، وسمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان: "لا يسعنا إلا الإشادة بجهودكم الطيبة نحو إنجاح هذه الجلسة ونحو تعزيز مسيرة مجلس التعاون وحرصكم الدائم على وحدة الصف والكلمة، وهو ما عهدناه منكم خلال رئاستكم للقمة" . 

وفي البرقيتين إلى خادم الحرمين الشريفين عبر صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، وسمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان عن شكرهما وتقديرهما لمبادرات العاهل السعودي الخيرة بالدعوة للمشاركة في الجلسة الاستثنائية التي أقيمت في الرياض . 

وفي البرقيتين إلى ملك البحرين عبر سموهما عن شكرهما له على النجاح الذي شهدته الرياض نحو تعزيز مسيرة العمل الخليجي المشترك، بما يحقق الاستقرار والتنمية للمنطقة وأبنائها . 

وفي البرقيتين إلى أمير قطر، تقدم سموهما بخالص التحية ووافر التقدير وعبرا عن تقديرهما لمشاركته البناءة والفاعلة في الجلسة الاستثنائية التي أقيمت في الرياض . 

وأشاد سموهما بجهوده الطيبة نحو إنجاح هذه الجلسة ونحو تعزيز مسيرة مجلس التعاون، بما يحقق الاستقرار والتنمية للمنطقة وأبنائها . 

وقد بحث صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، مع تمام سلام رئيس الوزراء اللبناني العلاقات الأخوية بين البلدين ودور الجالية اللبنانية في الدولة في مسيرة البناء والتطوير في شتى الميادين .

وتطرق الحديث بين سموه وتمام سلام إلى قضايا الإرهاب والتطرف من بعض الجماعات الإرهابية في المنطقة العربية إذ أكد سموه ورئيس الوزراء اللبناني ضرورة نشر ثقافة المحبة والتسامح والسلام في أوساط الشباب العربي والمسلم حتى يتسنى الوقوف في وجه هذه الظاهرة الدخيلة على ديننا الإسلامي ومجتمعاتنا العربية .

من جهة أخرى، تلقى سموه رسالة من الرئيس حسن روحاني رئيس الجمهورية الإسلامية الإيرانية تتصل بالعلاقات الثنائية بين البلدين والأوضاع الراهنة في السوق النفطية العالمية .
جاء ذلك خلال استقبال سموه، المهندس بيجين زنكنة وزير النفط الإيراني حيث استعرض سموه والضيف التطورات الراهنة في السوق النفطية وسبل تعزيز الاستقرار في هذه السوق العالمية الحيوية .