برلمان إسبانيا يدعو للاعتراف بدولة فلسطين

12:35

2014-11-19

بروكسل- الشروق العربي - دعا البرلمان الإسباني الحكومة إلى الاعتراف بفلسطين كدولة، لكن فقط حين يتوصل الفلسطينيون وإسرائيل لحل من خلال التفاوض لصراعهم المستمر منذ عقود.

وحصل القرار الرمزي الذي يحاكي إجراءات اتخذت الشهر الماضي في بريطانيا وأيرلندا على دعم جميع الجماعات السياسية في المجلس.

وتنص المذكرة التي قدمتها المعارضة الاشتراكية وخضعت لمفاوضات بين مختلف الأحزاب على أن الاعتراف "يجب أن يكون نتيجة مفاوضات بين الأطراف"، وتدعو الحكومة إلى القيام بعمل "بالتنسيق" مع الاتحاد الأوروبي.

من جانبها، رحبت اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية بإقرار البرلمان الإسباني الثلاثاء للمذكرة التي تدعو للاعتراف بدولة فلسطين.

وقالت حنان عشراوي عضو اللجنة التنفيذية للمنظمة، في بيان "باسم الشعب الفلسطيني وقيادته، أود أن أعرب عن شكرنا وتقديرنا البالغ لجميع من عمل على تحقيق هذا التصويت، فالاعتراف بفلسطين وشعبها هو استثمار هام يصب في مصلحة السلام، ويشكل خطوة مبدئية نحو السلام والعدالة".

ومن المقرر أن تصوت الجمعية الوطنية في فرنسا (البرلمان)، في 28 نوفمبر الجاري على قرار رمزي لصالح الاعتراف بالدولة الفلسطينية.