اللجنة الأولمبية بصدد "تغييرات كبيرة"

13:31

2014-11-15

الشروق العربييعتزم رئيس اللجنة الأولمبية الدولية، توماس باخ، تقديم 40 توصية لإصلاح عدة جوانب، تتعلق باستضافة أكبر حدث رياضي في العالم، وذلك خلال وجوده في المتحف الأولمبي بلوزان، يوم 18 نوفمبر الجاري.

وستصوت جلسة للجنة الأولمبية الدولية في موناكو، الشهر المقبل، على كل توصية من تلك التوصيات على حدى، والتي تندرج ضمن جدول أعمال باخ لعام 2020.

وتتمثل أكبر التغييرات تلك المتعلقة بالتقدم بعروض لاستضافة الأولمبياد، حيث تسعى اللجنة الأولمبية الدولية لجعل التكلفة أقل، وأكثر تأقلما مع احتياجات المدن، مقارنة بالمتطلبات الكثيرة الحالية التي تسبق التقدم بعروض.

كما ستسهل التغييرات المقترحة من دخول رياضات جديدة إلى قائمة الرياضات الأولمبية، وهو ما سيجذب جماهير جديدة، إضافة لرعاة مع زيادة عائدات البث التلفزيوني.

وتحتاج أي رياضة الآن للانتظار لمدة سبع سنوات، منذ إقرار مشاركتها في الأولمبياد للظهور لأول مرة في أكبر حدث رياضي في العالم.

وقد تكون دورة الألعاب الاولمبية بطوكيو 2020 أول المستفيدين من تلك التغييرات، حال إقرارها، حيث تسعى اليابان لضم رياضة البيسبول للرجال والسيدات، عقب استبعادها من البرنامج الأولمبي 2008.