الجيش الوطني يتقدم في غرب طرابلس بعد معارك عنيفة

22:44

2014-11-11

طرابلس - الشروق العربي - تتواصل المعارك على أكثر من جبهة داخل ليبيا، وفي أحدث التطورات، حقق الجيش الوطني تقدما في منطقة ككلة غرب العاصمة طرابلس على حساب الميليشيات المتطرفة، بحسب تقرير لقناة "العربية"، يوم الثلاثاء.

بعد أسبوع من المعارك الضارية، تمكنت قوات الجيش الوطني الليبي من السيطرة على المنطقة المذكورة الواقعة بالجبل الغربي جنوب غرب العاصمة طرابلس، بعد استعادتها من ميليشيات فجر ليبيا المتطرفة.

وفي بنغازي، دخلت الاشتباكات يومها الثامن في منطقة وسط المدينة بين الجيش الليبي وشباب المناطق من جهة، وميليشيات ما يعرف بمجلس شورى ثوار بنغازي.

وأكد شهود عيان أن قوات الجيش حاولت الدخول إلى ميدان سوق الحوت حيث مقر المتطرفين الرئيس من عدة محاور، خاصة محور شارع العقيب الذي شهد أعنف المعارك بعد تقدم قوات الجيش الوطني مدعومة بشباب المناطق قبل أن تتراجع تلك القوات بسبب المقاومة الشرسة من جانب المسلحين.

وكان المسلحون أكدوا مقتل خالد العقوري، أحد القادة الرئيسيين الذي قضى إثر إصابته في الاشتباكات الدائرة في مدينة بنغازي التي وصل إليها القيادي قادما من سوريا.

وإلى ذلك، في مسعى لتحقيق المصالحة، أعلن السودان، الذي أوفد وزير خارجيته إلى طرابلس، عن الاستعداد للقيام بواسطة بين أطراف المعادلة الليبية لتحقيق المصالحة.

وكشف وزير الخارجية السوداني، علي أحمد كرتي، بعد سلسلة محادثات في طرابلس وطبرق، أن الدول المجاورة لليبيا تسعى لعقد حوار وطني يجمع مختلف الأطراف المتنازعة، مشددا على أن التوصل إلى اتفاق بين الليبيين مرهون فقط بالحوار.