قتلى باشتباكات في مطار صنعاء

22:36

2014-11-11

صنعاء - الشروق العربي - قتل 4 أشخاص في اشتباكات اندلعت مساء الاثنين في مطار صنعاء بين المسلحين الحوثيين وشرطة الأمن، ما أسفر عن مقتل اثنين من عناصر الجهاز ومدني بحسب ما أفاد مصدر أمني.

وذكر المصدر أن "مواجهات وقعت في مطار صنعاء بين الحوثيين والأمن الخاص وقتل اثنان من الأمن وأحد مسلحي الحوثيين كما قتل مدني كان في مرآب السيارات في المطار".             

وبحسب المصدر، دارت المواجهات بين أفراد الشرطة والمسلحين الحوثيين المنتشرين في المطار منذ أسابيع، وقد توقفت حركة المطار بين الثامنة مساء ومنتصف ليل الاثنين الثلاثاء.

وأوضح المصدر أن "هذه الاشتباكات سببها الممارسات الاستفزازية التي يقوم بها الحوثيون تجاه المسافرين والعاملين والأمن".

وحصلت الحادثة في أعقاب إضراب لموظفي المطار استمر عدة ساعات للمطالبة بخروج الحوثيين من المطار.

ويسيطر المسلحون الحوثيون على العاصمة صنعاء ومعظم منشآتها الحيوية منذ 21 سبتمبر، ولكن من دون أي مواجهة بينهم وبين أجهزة الأمن وقوات الجيش.  

وبحسب شهود عيان ومصادر أمنية، فإن الحوثيين المنتشرين في المطار يفتشون المسافرين والموظفين على حد سواء.

وقالت مصادر في وزارة الخارجية اليمنية إن الوزارة تلقت شكاوى من عدة سفارات أجنبية تتعلق بتفتيش الحوثيين للحقائب الدبلوماسية بما يخالف العرف الدبلوماسي.             

من جهتها، أفادت مصادر ملاحية بأن شركات الخطوط الجوية الأجنبية ما زالت بمعظمها متوقفة عن تشغيل رحلات من وإلى صنعاء منذ 19 سبتمبر، وذلك لأسباب أمنية وكذلك بسبب إصرار الحوثيين على الصعود إلى الطائرات.

وفي رداع بوسط البلاد حيث يخوض الحوثيون مواجهات مع القبائل ومع تنظيم القاعدة، أفادت مصادر قبلية بأن اشتباكات بين الحوثيين والقبائل أسفرت خلال الساعات الـ48 الماضية عن مقتل 36 مسلحا من الحوثيين و4 مسلحين من القبائل.

واستمرت الاشتباكات ليل الاثنين الثلاثاء في منطقة رداع التابعة لمحافظة البيضاء فيما تمكنت القبائل من استعادة جبل الثعالب الاستراتيجي الذي كان يتمركز فيه الحوثيون على الحدود مع محافظة ذمار شمالا.