مقتل مستوطنة في "حادثة طعن" بالضفة

00:16

2014-11-11

القدس- الشروق العربي - قتلت مستوطنة إسرائيلية متأثرة بجراحها بعد أن قام فلسطيني بطعن 3 إسرائيليين، الاثنين، في منطقة مستوطنة غوش عتصيون في محطة للحافلات في الضفة الغربية، قبل أن يقتله في وقت لاحق حارس أمن.

ووقع الحادث بعد وقت قصير من حادث طعن مماثل لجندي إسرائيلي في محطة قطارات بتل أبيب.

وحادث الطعن هو الأحدث في موجة عنف تهز إسرائيل، فيما تعهد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو "برد قاس على العنف".

وكانت الشرطة أعلنت أن شابا إسرائيليا تعرض للطعن قرب محطة قطارات في تل أبيب، الاثنين، فيما يشتبه أنه "هجوم فلسطيني".

وقال المتحدث باسم خدمة الإسعاف الإسرائيلية إن الجندي (20 عاما تقريبا) نقل إلى المستشفى مصابا بإصابات خطيرة.

وذكرت الشرطة أنها ألقت القبض على مشتبه به في موقع الهجوم، وهو فلسطيني من مدينة نابلس في الضفة الغربية المحتلة، مرجحة أن وراء الهجوم دوافع سياسية.