الحوثيون يرفضون الحكومة الجديدة في اليمن

09:12

2014-11-09

صنعاء- الشروق العربي - قال عضو بارز في جماعة الحوثي إن الجماعة ترفض التشكيل الجديد للحكومة اليمنية، التي أعلنها الجمعة الرئيس عبد ربه منصور هادي، بهدف الخروج من أزمة سياسية معقدة تغرق البلاد.

وصرح عضو المكتب السياسي لجماعة الحوثي محمد القبلي إن التشكيلة الحكومية "مخيبة للأمل، كون بعض أعضائها لم يستوفوا المعايير الموجودة في اتفاق السلم والشراكة"، الموقع مؤخرا بين الحكومة والجماعة.

وتابع القبلي: "بعض الوزراء متورطون في قضايا فساد، وهذا يخالف الاتفاق الذي وقعناه مع الحكومة"، رافضا تسمية الوزراء الذين يقصدهم.

وطالب السياسي بتعديل الحكومة "بما يتطابق مع معايير اتفاق السلم والشراكة"، مشيرا إلى أن الجماعة أوصلت رأيها للسلطة و"لم تتلق أي رد".

وكان هادي أعلن الجمعة تشكيل الحكومة برئاسة خالد محفوظ بحاح، التي تضم إلى جانبه 35 وزيرا آخرين، واحتفظ خلالها 4 وزراء بحقائبهم، فيما تم نقل 3 آخرين من حقيبة لأخرى.

لكن القبلي يرى أن الاختيارات "تستبدل الفساد بفساد آخر"، وأن "العملية السياسية تتطلب إزاحة الفساد من أجل مصلحة الشعب".

كما أصدرت الجماعة بيانا قالت فيها إن التشكيلة الحكومية التي أعلنت الجمعة "تعد مخالفة لاتفاق السلم والشراكة الوطنية، وعرقلة واضحة لمسار العملية السياسية لحساب مصالح خاصة وضيقة".

ويزيد موقف الحوثيين، الذين يسيطرون منذ أسابيع على العاصمة صنعاء، من الحكومة، من حالة الاحتقان السياسي في اليمن.

فقد أقرت اللجنة الدائمة للمؤتمر الشعبي العام الذي يرأسه الرئيس السابق علي عبد الله صالح في اجتماعها، إقالة الرئيس عبد ربه منصور هادي من منصب نائب رئيس المؤتمر والأمين العام للحزب.

كما سحب صالح أعضاء حزبه السياسي من الحكومة الجديدة، احتجاجا على ما وصفه بدعم هادي للعقوبات التي فرضتها الأمم المتحدة عليه.