العراق يعد مدربه بـ50 ألف دولار شريطة الفوز بكأس الخليج

15:02

2014-11-08

الشروق العربيأعلن الاتحاد العراقي لكرة القدم أنه وعد مدرب المنتخب حكيم شاكر بمكافأة مالية في حال إحراز لقب «خليجي 22» في الرياض من 13 إلى 26 من الشهر الحالي.
وذكر الاتحاد العراقي، أن «مكافأة مالية قدرها 50 ألف دولار تنتظر المدرب حكيم شاكر في حال الفوز بلقب (خليجي 22) في الرياض، وكذلك مكافأة قدرها 100 ألف دولار في حال الفوز بلقب كأس آسيا في أستراليا مطلع العام المقبل».
ويلعب المنتخب العراقي في «خليجي 22» ضمن المجموعة الثانية التي تضم الإمارات حاملة اللقب وعمان والكويت.
وتعاقد الاتحاد العراقي مع حكيم شاكر لقيادة منتخبه لـ3 سنوات بعقد مالي تبلغ قيمته 450 مليون دينار عراقي (375 ألف دولار) سنويا.
وألزم الاتحاد العراقي شاكر بعدم الجمع بين العمل التدريبي والإداري (في إشارة إلى نية الأخير الترشح لأحد المناصب في انتخابات نادي الشرطة)، وأنه في حال حدوث ذلك يفسخ العقد وتعاد جميع المبالغ إلى الاتحاد.
وكان شاكر أكد في وقت سابق على هامش اجتماع الهيئة العامة لنادي الشرطة، أحد أكبر أندية العاصمة، رغبته في خوض انتخابات إدارة النادي بقوله: «سابقا انسحبت من الترشح، أما الآن فسأخوض الانتخابات حتى لو كلفني ذلك فقدان منصبي بتدريب المنتخب».
واشترط شاكر في بداية مفاوضاته مع الاتحاد العراقي أن يكون عقده السنوي أكثر من 550 مليون دينار عراقي، وأنه في حال مغادرته منصبه في المنتخب الأول يعود لمهمته مع المنتخب الأولمبي ما ولد انقساما داخل إدارة الاتحاد العراقي قبل التوصل إلى الصيغة النهائية.
وقال نائب رئيس الاتحاد العراقي شرار حيدر: «كنا مستعدين لاحتمال أن نواصل استعداداتنا لـ(خليجي 22) من دون مدرب».
على صعيد متصل، طلب الاتحاد العراقي من شاكر تحديد القائمة النهائية للمنتخب (23 لاعبا) في موعد أقصاه اليوم (السبت)، كونه لم يعلن القائمة حتى الآن واكتفى باختيار أسماء أولية (34 لاعبا) لم يحضر منهم أول من أمس الأربعاء لأول تجمع دعا إليه سوى 19 لاعبا.
ويبدأ المنتخب العراقي اليوم (السبت) معسكرا محليا في البصرة (جنوب البلاد) يستمر 4 أيام.