ووصف كاميرون احتمال خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي بأنه "رهان القرن"، وذلك في مقال نشرته صحيفة "ديلي تليغراف" البريطانية.

وأضاف: "حين نطلب ممن يروجون لخروج (بريطانيا من الاتحاد) أن يقدموا مشروعا (للبلاد) خارج الاتحاد الأوروبي، تصبح (أجوبتهم) مبهمة جدا". وتابع: "إن ما يطرحونه اليوم هو قفزة في ظلمات (المجهول)".

ومضى يقول: "لا يكفي ببساطة أن نؤكد أن كل شيء سيكون على ما يرام، حين تكون وظائف ومستقبل بلادنا في الميزان".

ورد رئيس الحكومة البريطانية الحجة القائلة بأن بريطانيا ستتمكن حتى بعد مغادرة الاتحاد من الوصول إلى سوق الاتحاد الأوروبي.

وقال: "ما من شك لدي في أن الأمر الأكيد الوحيد في حال الخروج (من الاتحاد) هو هيمنة الشك. هناك العديد من المخاطر في مغادرة أوروبا".

وتشتد الحملة بين مؤيدي ورافضي بقاء بريطانيا في الاتحاد الأوروبي منذ أن حصل كاميرون الأسبوع الماضي على تنازلات من شركائه الأوروبيين.