الجيش الليبي يواجه مقاومة عنيفة في بنغازي

14:54

2014-11-06

طرابلس- الشروق العربي - يواجه الجيش الليبي مقاومة عنيفة من المسلحين المتحصنين في مناطق متفرقة من مدينة بنغازي، التي يحاول الجيش استعادة السيطرة عليها منذ منتصف الشهر الماضي.

وفي تطور آخر، أفادت مصادرنا أن الكتيبة 309 التابعة للجيش الليبي توجهت من طبرق إلى بنغازي مساء الأربعاء للانضمام إلى قوات الجيش الليبي في المدينة.

وقتل نحو 32 شخصاً في الاشتباكات العنيفة التي يخوضها الجيش ضد المسلحين وسط المدينة منذ الاثنين، بينهم 7 قتلوا الأربعاء بحسب مسؤول في مركز بنغازي الطبي.

وأوضح أن "الجثث التي استقبلها المركز هي لسبعة أشخاص لقوا مصرعهم في معارك اليوم (الأربعاء) بينهم طبيب يعمل في مركز بنغازي الطبي قتل جراء إصابته برصاص عشوائي".

وقال متحدث باسم القوات الخاصة في الجيش إن 5 جنود قتلوا، ونقلت جثثهم إلى مستشفى المرج على بعد 100 كيلومتر إلى الشرق من بنغازي، في حين لا يعلن المسلحون عن خسائرهم.

وفجر الأربعاء دارت معارك طاحنة استخدمت فيها مختلف أنواع الأسلحة الثقيلة والمتوسطة، خصوصاً على المحور الجنوبي الشرقي للمدينة والمحور الغربي إضافة إلى وسط بنغازي، وفق شهود عيان.

وشن الجيش الليبي في منتصف شهر أكتوبر هجوماً لاستعادة المدينة، وأسفرت المعارك الدائرة منذ ذلك الحين عن مقتل 286 شخصاً على الأقل.

والأربعاء أيضاً، ذكرت مصادر بوزارة النفط الليبية أن حقل الشرارة النفطي أوقف الانتاج بعد سيطرة مجموعة مسلحة عليه. 

ونقلت وكالة "رويترز" عن عامل في الحقل النفطي الكبير بالجنوب قوله "إنه كان هناك إطلاق نار".

وتشهد المنطقة القريبة من الحقل - الذي يقع بعيدا في جنوب ليبيا حيث ينعدم الأمن - قتالا بين قبائل متناحرة.