الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان.. رحيل الجسد وخلود الأعمال

14:16

2014-11-04

الشروق العربي 

إعداد : عادل عبدالرحيم ـ أحمدفارس - نورأحمد- سحر سلامة ـ ياسر الغبيري- مروة حافظ ـ منة إسلام- خالد يوسف

تمر هذه الأيام الذكرى السنوية لرحيل الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة، الذي كان رمزاً للخير الفائض والعقل الراجح والقائد الوطني.

وللشيخ زايد بن سلطان مكانة خاصة جدا في نفوس المصريين، فيكفي أن يذكر اسم الشيخ زايد أمام أحد منهم فسرعان ما ستجده يترحم على فقيد الأمة العربية ويحدثك عن المواقف المشرفة الجليلة للقائد العربي الأصيل.

فهو بحق "حكيم العرب" في أمة فقدت القادة.. كان عروبياً بمعنى الكلمة رجل فقده الزمان، حكيم بقراءة سطور الأيام وحروف التاريخ، استطاع أن يستشرف آفاق المستقبل بكل ثقة ووضوح، فسار بشعبه نحو الحضارة والتقدم الذي أذهل العالم، في أرض صحراء قاحلة، صارت خلال 40 عامًا وجهة سياحية رائدة في العالم، ونموذجًا اقتصاديًا وسياسيًا وشعبيًا يحتذى به، وينظر إليه كبارقة أمل تنتظر هذه المنطقة التي طالما عانت من شظف العيش، وطالما انتظرت رجلًا كـ "زايد الخيـــر".

 

مواقف الشيخ زايد العربية

 
الشيخ الراحل زايد بن خليفة، هو الرجل الذي أشبع الرجولة معناها، فصار الملهم، والقدوة

لا توفيه الكلمات حقه؛ فتقف عاجزة عن إبراز دوره في نهضة دولته، وتقف الحروف حائرة بين السطور، عاجزة عن الإنشاء والإخبار.. فزايد تجاوز اللغات وتجاوز التاريخ، فهو الأغلى في تاريخ هذا الوطن الجديد، الذي سيبكيه تراب الصحراء التي صارت جنة بين يديه حتى يرث الله هذه الأرض وما عليها .

شخصية متكاملة بامتياز تحيطها الأصالة العربية ومغروسة فيها النخوة الإسلامية، لم تشهد المنطقة ككل رجلًا أحبه الناس مثله .

انه الشيخ الراحل زايد بن خليفة.. لم يستحق أحد مثله أبدًا لقب الوالد، فهو الأب والأخ والصديق لكل مواطن ومقيم على هذه الأرض الطيبة، فتح ذراعيه للجميع دون استثناء، فأجلّه الخصوم قبل الأشقاء، بل صار الخصوم أصدقاء... ولما رحل بكاه الجميع، فزايد هو الوحيد الذي أحبّه حتى خصومه .

زايد هو الرجل الذي أشبع الرجولة معناها، فصار الملهم، والقدوة.. والذي لن ينسى التاريخ يومًا ما قدم، وما أعطى لهذا الوطن الذي عشقه بكل جوارحه، يتعامل مع ضيوفه بأخلاق الفرسان ولا يجيد إلا معاملة النبلاء .

كانت له وقفاته التي لا تنسى مع مصر والمصريين على مدى عقود طويلة من الزمن، علاقته بمصر علاقة العاشق والمحبوب.. الابن والام.. القلب والجسد . 

 
الشيخ "زايد" لم يتردد في إعلان دعمه الكامل، ووقوفه في الخندق الأمامي مع مصر في حرب اكتوبر 73

هو من قال ”ما تقوم به الإمارات نحو مصر هو نقطة ماء في بحر مما قامت به مصر نحو العرب“، وهو أيضا من قال :”نهضة مصر نهضة للعرب كلهم“، وقال:”أوصيت أبنائي بأن يكونوا دائما إلى جانب مصر، وهذه هي وصيتي أكررها لهم أمامكم، فهذا هو الطريق لتحقيق العزة للعرب كلهم “.

فى حرب أكتوبر 1973 كان الشيخ زايد في زيارة إلى بريطانيا، لم يتردد في إعلان دعمه الكامل، ووقوفه في الخندق الأمامي، قرر دعم الحرب بكل ما يملك، قدم ما في خزينة بلاده، ثم اقترض ملايين الجنيهات الاسترليني من البنوك الأجنبية ليقوم بإرسالها على الفور إلى مصر وسوريا . 

 
بعد حرب أكتوبر كانت وقفة الشيخ زايد التي لا تنسى لمساعدة مصر على إعادة إعمار مدن القناة

قال كلمته الخالدة ”ليس المال أو النفط العربي أغلى من الدماء العربية“، التي لا تزال تتردد أصداؤها حتى اليوم في جميع الأوساط بلا استثناء .

وبعد حرب أكتوبر كانت وقفة الشيخ زايد التي لا تنسى لمساعدة مصر على إعادة إعمار مدن قناة السويس (السويس- الإسماعيلية- بور سعيد) التي دُمرت في العدوان الإسرائيلي عليها عام 67 . 

 
التقت إرادة الفارس "زايد" والملك "فيصل" في قطع إمدادات البترول عن الغرب لمساندة مصر في حربها ضد الكيان الصهيوني

وكان دوماً يردد خلال اللقاءات مع القادة العرب ويقول”عندما تبدأ المعركة مع إسرائيل، فسوف نغلق على الفور صنابير البترول، ولن نكون بعيدين عن أشقائنا أبداً“، والتقت إرادته مع إرادة الملك فيصل رحمة الله عليه، الذى أطلق شرارة حظر البترول عن الغرب تضامناً مع معركة العرب في 1973 وإلى جواره حكام الأمة، فقد كانوا جميعاً على قلب رجل واحد . 

 
من كلماته الخالدة: أنا لا أخاف على حياتي، وسأضحى بكل شيء في سبيل القضية العربية، إنني رجل مؤمن، والمؤمن لا يخاف إلا الله

عندما سئل الشيخ زايد في هذا الوقت من أحد الصحفيين الأجانب: ألا تخاف على عرشك من الدول الكبرى؟ لم يتردد العروبي الأصيل فى أن يقول ”إن أكثر شيء يخاف عليه الإنسان هو روحه، وأنا لا أخاف على حياتي، وسأضحى بكل شيء في سبيل القضية العربية، إنني رجل مؤمن، والمؤمن لا يخاف إلا الله  .

 
اتفاقية كامب ديفيد

كان الشيخ زايد منحازاً دوماً إلى مصر، وحتى عندما قوطعت مصر بعد قمة بغداد بسبب اتفاقية كامب ديفيد، قال مقولته الشهيرة: “,”لا يمكن أن يكون للأمة العربية وجود بدون مصر، كما أن مصر لا يمكنها بأي حال أن تستغنى عن الأمة العربية“,”، وظل على تواصله مع مصر رغم مقاطعة الآخرين .

 
قناة الشيخ زايد

هناك عشرات المدن التي سميت باسم الشيخ زايد في العديد من المحافظات والمناطق المصرية، ناهيك عن مساعداته التي كان لها دورها في العديد من المشروعات التنموية وسداد الديون المصرية .

وعندما بدأت مصر في اقتحام الصحراء بمشروع توشكى العملاق الذى يحول نصف مليون فدان من أرض صحراوية مهجورة إلى أرض زراعية عامرة بالسكان والخير، ويتكلف مليارات الدولارات.. فى هذا المشروع المستقبلي الكبير أنشئت قناة تمتد عدة كيلو مترات تحمل الحياة من مياه النيل إلى هذه الأرض الجديدة.. هذه القناة الكبرى تحمل اسم الشيخ زايد.. ويتردد كل لحظة في مصر الحديث عن قناة الشيخ زايد.. ومدن الشيخ زايد.. ومشروعات الشيخ زايد.. ومواقف الشيخ زايد .. 

 
لن ينسى المصريون جميعاً بكل الوفاء، الوقفات المشهودة لشيخ العرب الكبير، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان

لن ينسى المصريون جميعاً بكل الوفاء، الوقفات المشهودة لشيخ العرب الكبير، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، مؤسس دولة الاتحاد، وباني نهضتها، طيب الله ثراه، وأياديه البيضاء تجاه الشعب المصري، بالإسهام في تعمير مدن القناة .

 
انور السادات و زايد بن سلطان آل نهيان

43 عاما من العلاقات المصرية الإمارتية

يرجع تاريخ العلاقات المصرية ـ الإماراتية إلي ما قبل عام 1971 الذي شهد التئام شمل الإمارات السبع في دولة واحدة هي دولة الإمارات العربية المتحدة تحت قيادة المغفور له الشيخ _زايد بن سلطان آل نهيان_ .. والتي دعمت مصر إنشاءها وأيدت بشكل مطلق الاتحاد الذي قامت به دولة الإمارات، وتُعد مصر من بين أولى الدول التي اعترفت بالاتحاد الجديد فور إعلانه ودعمته دوليًا وإقليميًا كركيزة للأمن والاستقرار وإضافة قوة جديدة للعرب.

تتسم العلاقات الإماراتية- المصرية بأنها نموذجاً يُحتذي في العلاقات العربية ـ العربية سواء من حيث قوتها ومتانتها وقيامها علي أُسس راسخة من التقدير والاحترام المتبادل والمصالح المشتركة أو من حيث استقرارها ونموها المستمر أو من حيث ديناميكية هذه العلاقة والتواصل المستمر بين قيادتي البلدين وكبار المسئولين فيها .

أدى ازدياد قوة العلاقات الثنائية بين البلدين وتوثق عراها منذ عهد الرئيسين الراحلين انور السادات و زايد بن سلطان آل نهيان  ، إلى زيادة التعاون بينهما في جميع المجالات وخاصة المجالات الاقتصادية.

 
خلال عهد الرئيس السابق مبارك ارتبط البلدان بعلاقات تجارية واستثمارية بلغ حجم التبادل التجاري بينهما ‏1.4 مليار دولار

و خلال عهد الرئيس السابق مبارك ارتبط البلدان بعلاقات تجارية واستثمارية متبادلة تزداد نموا عاما بعد عام‏، إذ تربط بينهما 18 اتفاقية تنظم العلاقات الاقتصادية والتجارية بينهما ، كما يبلغ حجم التبادل التجاري بينهما ‏1.4 مليار دولار.

كما بلغ حجم الاستثمارات الاماراتية في مصر 10 مليارات دولار عام 2010 في قطاعات الزراعة و الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والعقارات والخدمات المصرفية، بحيث أصبحت الإمارات المستثمر الأول في مصر.

 
سلطان المنصوري وزير الاقتصاد الإماراتي‏

وقبيل قيام ثورة "25 يناير" في مصر بأسابيع قليلة قام سلطان المنصوري وزير الاقتصاد الإماراتي‏ ووفد من كبار المستثمرين الإماراتيين بزيارة إلى مصر وتم خلالها بحث فرص الاستثمار الإماراتية في مصر‏، كما وقع الجانبان خلالها اتفاقيتين ، تعلقت إحداهما بقرض من صندوق أبو ظبي للتنمية بقيمة 285 مليون جنيه مصري لتمويل مشروع محطة توليد كهرباء بمدينة بنها بمحافظة القليوبية.

وقد أدى ازدياد قوة العلاقات الثنائية بين البلدين وتوثق عراها من يوم إلى آخر، إلى ازدياد التعاون بينهما في جميع المجالات وخاصة المجالات الاقتصادية، الأمر الذي أدى إلى ازدياد حجم الاستثمارات الإماراتية بحيث أصبحت الإمارات من كبري الدول المستثمرة في مصر. 

 
الصادرات المصرية للإمارات تشمل قطاعات البطاقات الذكية ومنتجات النحاس والكابلات الكهربائية والاثاث

وفى 22 يوليو 2008 تم التوقيع بين دولة الإمارات العربية المتحدة وجمهورية مصر العربية على مذكرتي تفاهم بشأن المشاورات السياسية بين وزارتي خارجية البلدين. تنص مذكرة المشاورات السياسية على أن يقوم الطرفان بعقد محادثات ومشاورات ثنائية بطريقة منتظمة لمناقشة جميع أوجه علاقتهما الثنائية وتبادل وجهات النظر بشأن القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، كما تنص مذكرة التفاهم بشأن الإعفاء المتبادل من تأشيرة الدخول المسبقة لحاملي جوازات السفر الدبلوماسية والخاصة، يسمح كلا الطرفين لرعايا الطرف الآخر الحاملين جوازات السفر الدبلوماسية والخاصة ولمهمة الدخول الى أراضيهما والخروج منهما والمرور عبرهما بدون تأشيرة دخول وبدون رسوم والبقاء في أراضي الطرف الآخر لمدة أقصاها 90 يوماً.

وفيما يتعلق بالتبادل التجاري فتحتل السلع تامة الصنع نسبة تزيد علي 57% من إجمالي الصادرات المصرية للإمارات وتشمل قطاعات البطاقات الذكية ومنتجات النحاس والكابلات الكهربائية والاثاث وصناعات الحديد المُدرفل والملابس والرخام.

 
إجمالي المنح والقروض التي قدمتها حكومة أبوظبي لمصر ما يعادل 250 مليون دولار حتى شهر يونيو 2007

و يبلغ إجمالي المنح والقروض التي قدمتها حكومة أبوظبي لمصر ما يعادل 250 مليون دولار حتى شهر يونيو 2007 ، و قدّم صندوق أبوظبي للتنمية منحا وقروضا إلي مصر تبلغ قيمتها 325 مليون دولار ساهمت في تمويل عدد من المشروعات التنموية بمصر.

 
ثورة 30 يونيو

تشهد العلاقات الاقتصادية بين مصر والإمارات تقارب وتعاون ودعم واستثمار بعد ثورة 30 يونيو والتي أطاحت بنظام حكم جماعة الإخوان المسلمين في مصر، فالإمارات كانت على رأس الدول العربية التي أيدت الثورة المصرية بل ومدت يد العون مرارا للخروج بالاقتصاد المصري من عثرته، بادرت بتقديم مساعدات مالية وعينية بقيمة ثلاثة مليارات دولار في إطار حزمة مساعدات خليجية لمصر بلغت 12 مليار دولار ، ثم واصلت دعمها للاقتصاد المصري بعد توقيع اتفاقية مساعدات خلال شهر أكتوبر 2013 بقيمة أربعة مليارات وتسعمائة مليون دولار شملت منحة بقيمة مليار دولار وتوفير كميات من الوقود لمصر بقيمة مليار دولار أخرى إضافة إلى المشاركة في تنفيذ عدد من المشروعات التنموية في قطاعات اقتصادية أساسية في مصر من بينها بناء خمس وعشرين صومعة لتخزين القمح والحبوب بهدف المساهمة في تحقيق الأمن الغذائي لمصر وإنشاء أكثر من خمسين ألف وحدة سكنية في ثماني عشر محافظة وبناء مائة مدرسة إضافة إلى استكمال مجموعة من المشروعات في مجالات الصرف الصحي والبنية التحتية.

 
الإمارات تحتل المرتبة الرابعة ضمن الدول المستوردة للمنتجات الغذائية المصرية بقيمة 120 مليون دولار

و ترتبط الإمارات ومصر اتفاقيات تصل الي اكثر من ‏18‏ اتفاقية مشتركة تنظم العلاقات الاقتصادية والتجارية بين البلدين، ومن أبرز هذه الاتفاقيات اتفاقية التبادل التجاري والتعاون الاقتصادي والفني وتشجيع الاستثمار و اتفاقية تجنب الازدواج الضريبي على الدخل ومنع التهرب المالي بين البلدين واتفاقية حماية وتشجيع الاستثمار بين البلدين.

و تحتل المرتبة الرابعة ضمن قائمة الدول العربية المستوردة للمنتجات الغذائية المصرية بقيمة 120 مليون دولار لما تتمتع بيه المنتجات المصرية من إعفاء جمركي عند تصديرها للسوق الإماراتية وفقاً لاتفاقية تنمية وتيسير التبادل التجاري بين الدول العربية.

 
460‏ شركة إماراتية تعمل في مصر تشمل أهم المشروعات الاستثمارية التطوير العقاري ومشروعات اكتشافات البترول والغاز

ووقعت مصر والإمارات فى 18 ابريل 2014 اتفاقا للبدء في مشروع للتدريب من اجل التشغيل لتدريب اكثر من ١٠٠ الف شاب وفتاة لتأهيلهم وتدريبهم علي أحدث البرامج الفنية والتقنية وفقاً لاحتياجات ومتطلبات مختلف القطاعات الصناعية بتمويل من الجانب الإماراتي بقيمة تصل الي ٢٥٠ مليون جنيه ويتيح ذلك تيسير وتسهيل التحاق هؤلاء الشباب بسوق العمل وتوفير فرص عمل مناسبة لهم.

وارتفع عدد الشركات الإماراتية في مصر من‏114‏ شركة عام‏2000‏ الي ‏460‏ شركة حاليا, وشاركت دولة الإمارات العربية في رأس المال المصدر لـ 456 شركة في مصر بما قيمته نحو45.1 مليار جنيه مصري , وذلك منذ عام 1970 وحتي يونيو 2009 , وتشمل أهم المشروعات الاستثمارية التطوير العقاري ومشروعات اكتشافات البترول والغاز ،فضلا عن قطاع السياحة والصناعات الكيماوية والغذائية والتعدين .

 
الدكتور محمود أبو النصر وزير التربية والتعليم و الدكتور حميد القطامي وزير التربية والتعليم الإماراتي

كما بلغ حجم الاستثمارات الإماراتية فى مصر 10 مليارات دولار عام 2010 ، منها مليارا دولار فى قطاع الزراعة والباقى فى قطاعات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والعقارات والخدمات المصرفية .

وتم توقيع اتفاقية تعاون رباعية بين وزارة التربية والتعليم وبرنامج محمد بن راشد للتعلم الذكي وشبكة الإمارات المتقدمة للبحوث والتعليم (عنكبوت)ومنظومة جاما التعليمية في شهر مارس 2014 لتوفير خدمات تعليمية وتدريبية للمؤسسات التعليمية في مصر، فضلا عن موافقة الإمارات على بناء 800 مدرسة مصرية على نفقة الحكومة الإماراتية ، وتم بناء الـ100 مدرسة الأولى منها ، وجاري البدء في الـ 100 الثانية، وذلك في إطار بروتوكول موقع بين البلدين لبناء هذه المدارس بمواصفات متطورة.

 
جامعة النيل

مدينة "الشيخ زايد".. منحة خلدت اسم عاشق مصر

بدأ تأسيس مدينة الشيخ زايد بمحافظة الجيزة فى العام 1995 بمنحة من صندوق أبوظبى للتنمية، وأطلق عليها اسم رئيس دولة الإمارات السابق "الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان" تقديرا لخدماته التى قدمها لمصر.

وتعد المدينة من مدن الجيل الثانى للمجتمعات العمرانية الجديدة، وأنشئت بموجب القرار رقم 325 لسنة 1995 ، و تقع بالقرب هضبة الأهرام و تبعد عن وسط القاهرة 38 كيلومتر.

و تبلغ المساحة الإجمالية للمدينة 10.4 ألف فدان منها 10 ألاف فدان كتلة عمرانية "سكنية وترفيهية وخدمية"، والمدينة بها نحو 63 ألف وحدة سكنية حتى آخر رصد للوحدات/ منها نحو 15 ألف وحدة منفذة عن طريق هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة والباقى عن طريق القطاع الخاص.

وتقع بالمدينة أول جامعة علمية متخصصة نشأت فى مصر وهى جامعة النيل  التى فاز العديد من طلابها بجوائز دولية فى مجالات البحث العلمى فى الحاسبات والتكنولوجيا، وشهدت الفترة الماضية خلاف بينها وبين جامعة زويل للعلوم على المساحة المخصصة للجامعة حسمه القضاء لصالح جامعة النيل.

 
مدينة الشيخ زايد

والمدينة منفذ بها نحو 15 مبنى خدمى بين مدارس ومساجد ومستشفى ومبانى إدارية بمنح من دولة الإمارات، ويصل عدد سكان المدينة لــ233 ألف نسمة فى الفترة الحالية ومستهدف أن يصل لــ675 ألف مع استكمال تنمية المدينة.

ويبلغ حجم الاستثمارات القائمة بالمدينة والمنفذة عن طريق وزارة الإسكان ممثلة بجهاز المدينة نحو 2.5 مليار جنيه حتى الآن.وأشار رئيس الجهاز، إلى أن هذه المشروعات تأتي ضمن سلسلة من المشروعات الأخرى التي تهدف إلى تنويع مصادر الدخل لتمويل خطة المدينة السنوية، من خلال إتاحة هذه الأماكن والمواقع للتشغيل بنظام مقابل الانتفاع؛ لتوفير تمويل دائم للجهاز للإنفاق على خطط التنمية والصيانة المستمرة للمدينة.
 
المهندس جمال طلعت رئيس الجهاز

وقال المهندس جمال طلعت رئيس الجهاز، إنه تم توفير مبلغ 250 مليون جنيه لاستثمارات جديدة بمجالات البنية التحتية والمرافق خلال العام المالى الجديد 2014 – 2015، بزيادة 250% مقارنة بموازنة الجهاز للعام المالي الماضي.

وأكد طلعت أن نسبة من هذا المبلغ ستوجه لاستكمال تنفيذ مرافق الأراضي المخصصة لمشروع "بيت الوطن" الخاص بإسكان المصريين بالخارج.

وأضاف رئيس جهاز مدينة الشيخ زايد، أن أكبر المكاتب الاستشارية بمصر تتولى حاليا التخطيط والتصميم لحديقة دولية سيتم إنشاؤها بالمدينة، تضم منطقة إدارية وترفيهية وتجارية على مساحة 134 فدانا، كما يتم أيضا تخطيط وتصميم مساحة 46 ألف متر مربع كمرحلة أولى لتكون نموذجا لمنطقة سياحية ترفيهية عالمية.

وأشار رئيس الجهاز إلى أن هذه المشروعات تأتى ضمن سلسلة من المشروعات الأخرى التي تهدف إلى تنويع مصادر الدخل لتمويل خطة المدينة السنوية، من خلال إتاحة هذه الأماكن والمواقع للتشغيل بنظام مقابل الانتفاع، لتوفير تمويل دائم للجهاز للإنفاق على خطط التنمية والصيانة المستمرة للمدينة.

 
لن تنسى الأمة العربية القيم الأصيلة التي حاول الشيخ زايد رحمه الله بثها في نفوس الشعب الإماراتي والعربي

النفط العربي ليس أغلى من الدم العربي

لن تنسى الأمة العربية القيم الأصيلة التي حاول الشيخ زايد رحمه الله بثها في نفوس الشعب الإماراتي، والعربي، ومنها المحبة والعطاء والعمل الإنساني، ففي التاريخ الإنساني محطات فارقة وشخصيات قيادية استثنائية تعرف جيدًا كيف تدير أحداث التاريخ وتوجّه سياقاته، محققة تحولًا فارقًا ونقلة حضارية في زمن قياسي، ويظل "الوالد" زايد بن سلطان آل نهيان علامة فارقة وشخصية متفردة في طبيعتها القيادية.

والمغفور له بإذن الله، له إسهامات مختلفة في كافة المجالات، وعلى كافة الأصعدة العربية، نرصد منها عدد من تلك الإسهامات، مساهمة من "البوابة نيوز" في إحياء ذكراه العطرة.

 
بادر "الشيخ زايد" بقطع النفط عن دول العالم، مما شكل ضغطًا فاعلًا على القرار الدولي بالنسبة لحرب اكتوبر 73

"النفط العربي ليس أغلى من الدم العربي"، لا تزال هذه العبارة تخلد مواقف الشيخ زايد بن خليفة آل نهيان، على الساحة العربية، وتوضح تقديره للدم العربي، فلا يمكن نكران الدور الذي لعبه في حل القضايا والأزمات العربية، ومن أبرزها الموقف الذي قال فيه تلك العبارة أثناء حرب أكتوبر عام 1973، عندما بادر بقطع النفط عن دول العالم، مما شكل ضغطًا فاعلًا على القرار الدولي بالنسبة لهذه الحرب.

 
مجلس التعاون لدول الخليج العربي

 توحيد دول الخليج

لا يمكن إنكار الدور الذي لعبه الشيخ زايد في جمع دول الخليج في بوتقة واحدة، عندما دشن فكرة إنشاء مجلس التعاون لدول الخليج العربي، وتحقق ذلك في 25 مايو 1981 في أبو ظبي بالإمارات العربية المتحدة، إذ أن نجاح الشيخ زايد على المستوى الوطني في بناء دولته وتوحيد مكوناتها وإماراتها قد مكنّه من المساهمة في توحيد منطقة الخليج، ودعم التعاون فيما بين دولها، وبالتالي إنشاء مجلس التعاون الخليجي.

 
الشيخ زايد لعب دورا بارزا في حرب تحرير الكويت

فيما لعب الشيخ زايد، دورًا بارزًا أثناء غزو وتحرير دولة الكويت عام 1991، حيث أدان سياسات النظام العراقي وساند العقوبات الدولية ضد العراق، وكان دائمًا يعبّر عن قلقه إزاء معاناة الشعب العراقي جراء تلك العقوبات، كما تجلت حكمة الشيخ كذلك عندما اقترح على القيادة العراقية مبادرة لقبول التنحي عن الحكم، والقيام بلجوء طوعي إلى الإمارات لتجنب دمار البلاد.

 
الشيخ زايد اتسم بموقفه الثابت الداعم للقضية الفلسطينية

دعم القضية الفلسطينية

اتسم الشيخ زايد، بموقفه الثابت الداعم للقضية الفلسطينية ونضال الشعب الفلسطيني لاستعادة حقوقه الوطنية، وإقامة دولته المستقلة، حيث رحب بالدعوة إلى انعقاد مؤتمر "مدريد" للسلام، إلى جانب تأييده للمفاوضات الجارية بين الأطراف المعنية في أطر ذلك المؤتمر، والقائمة على أسس الشرعية الدولية والمتمثلة في قرارات الأمم المتحدة، ومبدأ الأرض مقابل السلام، كما أكد الشيخ زايد، دعم الإمارات للاتفاق الذي توصلت إليه منظمة التحرير الفلسطينية مع إسرائيل، من أجل تحقيق الأهداف والمصالح العربية الفلسطينية المنشودة، معربًا عن أمله في أن يكون هذا الاتفاق خطوة على الطريق الصحيح.

 
دولة الإمارات كانت في طليعة الدول التي دعمت قضية القدس

ولم يتوقف دعم دولة الإمارات العربية المتحدة، للقضية الفلسطينية عند حدود معينه، حيث كانت في طليعة الدول التي دعمت قضية القدس، وساندت صمود مدينة الزيتون، ووقفت في وجه المخططات الإسرائيلية الرامية إلى تهويدها، ومصادرة أراضيها، كما نددت بشدة بقرار الكونجرس الأمريكي بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس.

 
الإمارات أكدت على دعمها المطلق لسلامة لبنان ووحدة أرضيه وسيادته وعروبته

الأزمة اللبنانية

أكدت دولة الإمارات، منذ اندلاع الأزمة اللبنانية عام 1975، وما أعقبها من إفرازات وتداعيات، دعمها المطلق لسلامة لبنان ووحدة أرضيه وسيادته وعروبته، وقد حددت موقفها من هذه الأزمة من خلال دعم لبنان ماديًا ومعنويًا، للمحافظة على طابعه العربي الأصيل والمساهمة في بسط سيطرة السلطة اللبنانية على كل أراضي لبنان، والاستعداد للمساهمة في إعادة تعميره.

 
شاركت الإمارات عام 1977، في قوات الردع العربية لحفظ الأمن في لبنان

كما شاركت الإمارات عام 1977، في قوات الردع العربية لحفظ الأمن في لبنان، ودعت المجتمع العربي والدولي إلى العمل على إنقاذ بيروت من محنته، وحين وصلت الأزمة اللبنانية إلى ذروتها في سبتمبر عام 1988، أطلق الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، مبادرته الشهيرة التي دعا فيها إلى تحرك عربي فوري لإنقاذ لبنان، ومساعدته على الخروج من محنته.

 
الفريق أول سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، وزير الدفاع

وقام الفريق أول سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، وزير الدفاع، يوم 29 مايو 2000، بأول زيارة يقوم بها مسئول عربي على هذا المستوى إلى لبنان، لنقل تحيات وتهاني الشيخ زايد، رئيس الدولة بتحرير الجنوب اللبناني من الاحتلال الإسرائيلي.

 
ذكرى رحيل المغفور له بإذن الله، "الشيخ زايد" جاءت فكرة إطلاق جائزة الشيخ زايد الأدبية تكريمًا لذكراه

جائزة الشيخ زايد للكتاب

في ذكرى رحيل المغفور له بإذن الله، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة لأكثر من 30 عامًا، جاءت فكرة إطلاق جائزة الشيخ زايد الأدبية تكريمًا لذكراه وإشادة بقيادته وتوحيده لدولة الإمارات ومسيرتها التنموية.

وتُمنح الجائزة سنويًا للمؤلفين والمفكرين والناشرين العرب المتميزين، وللمواهب الشابة من الذين كان لكتاباتهم وترجماتهم في مجال العلوم الإنسانية دورًا مهمًا في إثراء الثقافة والآداب والحياة الاجتماعية العربية علميًا وموضوعيًا.

 
جائزة الشيخ زايد للكتاب، هي جائزة أدبية إماراتية ترعاها هيئة أبو ظبي للثقافة والتراث تُمنح للمبدعين وفق معايير علمية وموضوعية

هيئة أبو ظبي للثقافة والتراث

و جائزة الشيخ زايد للكتاب، هي جائزة أدبية إماراتية تُقدم سنويا منذ 2007، وترعاها هيئة أبو ظبي للثقافة والتراث، وتُمنح للمبدعين وفق معايير علمية وموضوعية، وسُميت الجائزة نسبة للشيخ الراحل، وتبلغ القيمة المادية للجائزة سبعة ملايين درهم إجمالًا.

حيث يمنح الفائز في كل فرع جائزة مالية قدرها 750 ألف درهم، وميدالية ذهبية تحمل شعار الجائزة المعتمد، إضافة لشهادة تقدير للعمل الفائز، في حين تبلغ القيمة المادية لجائزة شخصية العام الثقافية مليون درهم، وتشرف على الجائزة لجنة عليا ترسم سياستها العامة، ومجلس استشاري يتابع آليات عملها، وتقوم على أسس علمية وموضوعية لتقييم العمل الإبداعي، وتعتبر الأكثر تنوعًا وشمولية لقطاعات الثقافة، مقارنة مع الجوائز العربية والعالمية الأخرى.

 
أهداف الجائزة كما حددها "زايد" هي تشجيع المبدعين والمفكرين في مجالات المعرفة والفنون والثقافة العربية والإنسانية

وللجائزة أهداف حددها الشيخ الراحل منذ أن فكر فيها قبل وفاته، وتتلخص في تشجيع المبدعين والمفكرين في مجالات المعرفة والفنون والثقافة العربية والإنسانية، وتكريم الشخصيات الأكثر عطاءً وإبداعًا وتأثيرًا في حركة الثقافة العربية، والاحتفاء بالمبدعين والمفكرين من الشباب، وحث الموهوبين على العطاء الفكري، والمساهمة في تشجيع النشر العربي وحث الناشرين على تقديم كل ما يساهم في الارتقاء بالعقل العربي ويرفد الثقافة العربية، بما هو جديد ومميز ومواكب لقضايا العصر، المساهمة في الارتقاء بالإنتاج الإبداعي في مجالات التقنية والاستفادة منها في تطوير الثقافة والتعليم في الوطن العربي، وتنشيط حركة الترجمة الجادة ودعم الأعمال المميزة التي تسهم في رفع مستوى العلوم والفنون والثقافة في الوطن العربي، والاهتمام بأدب الطفل العربي وحض الكتاب المختصين على طرق المجالات الإبداعية التي تسهم في تنمية عقل الطفل العربي وإنارة وعيه من أجل إيجاد جيل واع لقضايا العصر، دفع المبدعين والمفكرين إلى التنافس في خلق المشاريع الإبداعية والأطروحات الفكرية المتحققة في مؤلفٍ مميز.

 
تنبثق عن الجائزة عدة جوائز فرعية في مختلف المجالات الثقافية

 جائزة الشيخ زايد في التنمية وبناء الدولة

وتنبثق عن الجائزة عدة جوائز فرعية في مختلف المجالات الثقافية، تتمثل في "جائزة الشيخ زايد في التنمية وبناء الدولة، لأدب الطفل، للمؤلف الشاب، للترجمة، للآداب، للفنون، لأفضل تقنية في المجال الثقافي، للنشر والتوزيع، لشخصية العام الثقافية"، وتبقى جائزة الشيخ زايد للكتاب راية عالية خفاقة في سماء الثقافة والآداب والفنون، يحتضنها المبدعون، والمفكرون والأدباء في مختلف المجالات التي تسهم في تقدم البشرية، وتدعم حرية الفكر والإبداع والتعبير.

 
في الخامس من أغسطس 1992 أصدر الشيخ زايد قرارا بإنشاء مؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية

مؤسسة آل زايد للأعمال الخيرية

مدينة الشيخ زايد، ومؤسسة آل زايد للأعمال الخيرية، مؤسستان لاسم أحد أبرز الحكام العرب الذي يعرفه الجميع، وهو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان أول رئيس لدولة الإمارات العربية المتحدة، والذي ولد في 1918 وحتى وفاته في 2004، عن عمر يناهز 86 عامًا مليئة بالإنجازات ليس فقط لدولة الإمارات بل للعالم العربي بصفة عامة، حيث أصدر الشيخ زايد قرارًا في الخامس من أغسطس 1992، بإنشاء مؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية، برأس مال قدره مليار دولار أمريكي، وهو عبارة عن وقف ينفق من ريعه لتحقيق أهداف المؤسسة.

 
المفوضية السامية لشئون اللاجئين

و حصلت المؤسسة على عضوية دولية لدى الأمم المتحدة ووكالاتها، مثل المفوضية السامية لشئون اللاجئين وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي، حيث تهدف المؤسسة إلى تحقيق أهداف النظام الأساسي الخمسة من خلال البرامج والمشاريع داخل الدولة وخارجها، وقد حققت المؤسسة خلال الأعوام الماضية إنجازات واضحة على مستوى العالم.

ولا تقتصر أعمال المؤسسة على دولة الإمارات المتحدة، بل تمتد إلى أفريقيا وآسيا وأوروبا وفي مجالات متعددة في التعليم والصحة والإغاثة، وتقوم المؤسسة بالإسهام في إنشاء ودعم المراكز الثقافية والإنسانية والبحث العلمي والمؤسسات التي تهتم بالتوعية، والتعريف الصحيح بتعاليم الدين الحنيف وآدابه وتراثه وحضارته، وإسهامات العلماء في تطوير الحضارة الإنسانية.

 
مؤسسة آل زايد تسهم في إنشاء ودعم المدارس ومعاهد التعليم العام والعالي

ففي التعليم، تسهم في إنشاء ودعم المدارس ومعاهد التعليم العام والعالي ومراكز البحث العلمي والمكتبات العامة ومؤسسات التدريب المهني، وتقديم المنح الدراسية ودعم جهود التأليف والترجمة والنشر، أما في الصحة، فتقوم المؤسسة بإنشاء ودعم المستشفيات والمستوصفات ودور التأهيل الصحي وجمعيات الإسعاف الطبي ودور الأيتام ورعاية الأطفال ومراكز المسنين وذوي الاحتياجات الخاصة، بينما في الإغاثة، فتسهم في إغاثة المناطق المنكوبة من جرّاء الكوارث الطبيعية والاجتماعية، كالمجاعات والزلازل والفيضانات والعواصف والجدب، ودعم الأبحاث والجهود التي تحاول رصد احتمالاتها والاحتياط لمواجهتها واحتوائها، كما تقدم المؤسسة العديد من الجوائز العلمية المحلية والعالمية التي تكرم العلماء والباحثين والعاملين على خدمة المجتمع والبشرية، بما يقدمون من دراسات أو اكتشافات أو جهود علمية رائدة لدفع المضرات وجلب المصالح وتحقيق التقدم.

 
المؤسسة قامت بالكثير داخل دولة الإمارات العربية، ومنها مراكز لرعاية ذوي الاحتياجات الخاصة

وقامت المؤسسة بالكثير داخل دولة الإمارات العربية، ومنها مراكز لرعاية ذوي الاحتياجات الخاصة، وتقديم المساعدات الصحية والطبية لدولة الإمارات، فضلا عن المساجد وصيانة مساكن المواطنين ومراكز الخدمات الاجتماعية، بينما في خارج دولة الإمارات العربية، أنشأت المؤسسة مشروع تأهيل مدارس الضفة الغربية في فلسطين وذلك في عام 2008، ومستشفى بن زايد للأمومة والطفولة في صنعاء باليمن، والتي تم إنجازها في العام نفسه.

 
"صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رجل مبادئ وأخلاق"

قالوا عن سمو الشيخ زايد

 قال عنه الرئيس الأسبق حسني مبارك: "صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رجل مبادئ وأخلاق، حافظ بسياسته الحكيمة على استقرار دولة الإمارات، وتحقق على أرضها-بقيادته- تطورًا كبيرًا في مجالات مختلفة، لقد انبهرت من التقدم الذي شاهدته في الإمارات، والفضل في ذلك يرجع لسمو الشيخ زايد، وأن مصر وشعبها تحمل لسموه كل حب وتقدير، وأنا أعتبر سموه أخًا كبيرًا وصديقًا مخلصًا.

 
نشعر بأهمية الدور الذي يؤديه صاحب السمو الشيخ زايد لخدمة الأمة العربية

كما أشاد ملك المملكة العربية الراحل، الملك فهد بن عبد العزيز، بدوره قائلًا: نحن نشعر بأهمية الدور الذي يؤديه صاحب السمو الشيخ زايد لخدمة الأمة العربية وإبراز دور الإمارات في المجال العالمي، حيث أصبحت لها الكلمة المسموعة لمساندة ودعم الأشقاء.

 
لا يملك المرء إلا أن يبدي إعجابه بزعامة صاحب السمو الشيخ زايد وحنكته السياسية
 وجاءت كلمات جيمي كارتر، الرئيس الأمريكي الأسبق: "لا يملك المرء إلا أن يبدي إعجابه بزعامة صاحب السمو الشيخ زايد وحنكته السياسية، وهذه المنجزات العمرانية والحضارية الهائلة التي تحققت بدولة الإمارات بفضل قيادة سموه في زمن قياسي.
 
الإمارات العربية طالما ربطتها علاقات طيبة مع مصر

من جانبه، أكد السفير جمال بيومي، مساعد وزير الخارجية الأسبق، أن الإمارات العربية طالما ربطتها علاقات طيبة مع مصر، مشيرًا إلى أن الشيخ زايد كان صديقًا عزيزًا لمصر وللرئيس الأسبق حسني مبارك.

 
هذا الرجل في تاريخ العرب الحديث والمعاصر يعتبر أولًا زعيم عادل نقل وطنه من البداوة إلى الحداثة

 وقال الروائي الكبير سعيد الكفراوي في ذكرى رحيل رئيس دولة الإمارات المتحدة الشيخ زايد آل نهيان: "هذا الرجل في تاريخ العرب الحديث والمعاصر يعتبر أولًا زعيم عادل نقل وطنه من البداوة إلى الحداثة بما أنجزه من معمار ونهضة من خلال إرسال بعثات وتغيير حياة الناس"، مضيفًا: "كان زايد عليه رحمة الله رجل عربي يؤمن بالعروبة كقيمة وهوية وكمنجز حضاري٬ أمضى حياته يحب مصر في كل تجلياتها وإداراتها السياسية٬ أحب الزعيم جمال عبد الناصر ولم يختلف مع السادات، وكان صديقًا للرئيس المخلوع وفي النهاية كانت مواقفه الإنسانية مع الشعب المصري مشهودة ومعروفة، وبالنسبة لإسهام زايد وأولاده الكرام في إحداث الجوائز الثقافية العربية هي في حقيقة الأمر جوائز أثرت الحياة الثقافية وجعلت أمام الكتاب بعض الآمال والتقدير لجهودهم وإسهاماتهم الثقافية، رحم الله الشيخ زايد الباقي بأعماله الطيبة، الباقي بسيرته الحسنة.

كما أكد الكفراوي على أن ما قام به أولاد الشيخ زايد تجاه مصر في الفترة الأخيرة، دلالة على عمق الروابط ومحب