تنديد دولي بـ"رشى" لإطاحة رئيس وزراء الصومال

20:48

2014-11-03

دبي- الشروق العربي - قال ممثل الأمم المتحدة في الصومال نيكولاس كاي إنه "يشعر بقلق" تجاه مزاعم بدفع رشى لنواب برلمانيين للتصويت لصالح إطاحة رئيس الوزراء، فيما طالب رئيس البلاد حسن شيخ محمود، المجتمع الدولي بعدم التدخل في الأمر.

وأوضح كاي الأحد إنه يشعر بالقلق حول مزاعم تلقي برلمانيين أموالا، للتصويت لصالح الإطاحة برئيس الوزراء عبر "سحب الثقة".

وفي المقابل، أصدر الرئيس الصومالي - وهو خصم سياسي لرئيس الحكومة - ردا سريعا يمكن أن يوجز في كلمتين: "لا تتدخلوا".

وقال محمود الاثنين إنه "بينما يقدر قلقل الأمم المتحدة، إلا أنه دعا المجتمع الدولي ليحترم حق الصومال في تحديد مصيرها والسماح للقادة الصوماليين بحل خلافاتهم بأنفسهم".

ورفض محمود الشهر الماضي إجراء تعديل وزاري يقوم به رئيس الوزراء.

ولدى حكومات الصومال الأخيرة تاريخ من القيادات المتناحرة.