الرئيس التونسي يتهجم على الإعلام ويصفه بـ"الحقير"

13:49

2014-11-03

تونس- الشروق العربي- تهجم الرئيس التونسي الحالي المنصف المرزوقي والمرشح للانتخابات الرئاسية الحالية خلال اجتماع عام في افتتاح حملته الانتخابية الأحد على الإعلام.

وقال إنه يتحمل "مسؤولية ما وصلت إليه البلاد للمنظومة القديمة"، كما وصف الإعلام الذي بـ"الحقير المضحك"، وذكر أن الإعلام يقف وراء "الخلايا النائمة للحزب القديم التي نشطت خلال الانتخابات التشريعية".

وبنقد وصل حد التجريح والإساءة قال المرزوقي "إن الإعلام ضرب المواطن وكذب عليه وزور الواقع خلال السنوات الثلاث الأخيرة".

وكان المنصف المرزوقي قد وصف في خطاب سابق له الإعلام عامة والتلفزة الوطنية خاصة بـ"الإعلام الكاذب والفاسد والذي ليست له صفة ليتحدث باسم التونسيين".

تصريحات "لا مسؤولة"

وقد عبرت حينها النقابة الوطنية للصحافيين التونسيين عن استهجانها مثل هذا التصريح الخطير، وقالت إنها "تستهجن هذه العدائية التي يكنها الرئيس المؤقت للإعلام والإعلاميين وتستنكر أسلوب التحريض الذي يعرض حياة الصحافيين إلى شتى المخاطر.

كما عبرت عن استغرابها من هذه التصريحات، التي وصفتها بـ"اللامسؤولة" و"التي لا تليق برئيس ومرشح للرئاسة"، ودعت الرئيس المرزوقي للاعتذار للصحافيين.

كما أكد المرزوقي في خطاب الأحد على "أن وصول حزب التجمع القديم الذي عاد في شكل جديد في الانتخابات التشريعية يمثل خطراً على الوحدة الوطنية من خلال تغول هذا الحزب وتفرده بالسلطات"، في إشارة إلى حزب "نداء تونس" الذي يتزعمه الباجي قائد السبسي، والذي فاز بأغلبية مقاعد البرلمان القادم.

ودعا المرزوقي "القوى الديمقراطية الحقيقية إلى الالتفاف وتوحيد الصفوف لمنع عودة الاستبداد".