وقال مادورو للصحافيين في كراكاس: "أصبحنا قريبين من التوصل لاتفاق بين الدول النفطية الأعضاء في أوبك والدول النفطية غير الأعضاء". لكن رئيس دولة فنزويلا، العضو المؤسس في أوبك، استدرك قائلا: "أن نكون قريبين لا يعني أننا وصلنا".

ويأتي تصريح مادورو في الوقت الذي يبدأ فيه وزير النفط الفنزويلي إيلوخيو دل بينو جولة تشمل روسيا وقطر وإيران والسعودية، لحث هذه الدول المنتجة للذهب الأسود على اعتماد استراتيجية تهدف إلى لجم تدهور الأسعار، كما أفاد مصدر حكومي.

وسيلتقي دل بينو الذي يترأس أيضا الشركة النفطية العامة (بي دي أف أس أيه)، الاثنين، وزير الطاقة الروسي ألكسندر نوفاك على أن يجتمع الثلاثاء مع وزير الطاقة القطري محمد بن صالح السادة، قبل أن يتوجه إلى إيران ثم المملكة العربية السعودية، كما أوضح بيان للمجموعة.

ومنذ أكثر من سنة وفنزويلا تحاول حض أوبك على لجم أسعار النفط، واقترحت على الكارتل النفطي الأسبوع الماضي عقد اجتماع استثنائي في شهر فبراير.