قيادي في حزب صالح: الروس يضغطون علينا لتشكيل حكومة

12:51

2016-01-29

دبي-الشروق العربي-كشف عادل الشجاع القيادي البارز في حزب «المؤتمر الشعبي العام» الذي يتزعمه الرئيس السابق علي عبدالله صالح عن وجود تيار ممانع داخل الحركة الحوثية تسبب في تأخير الإعلان عن تشكيل حكومة في صنعاء من حزب «المؤتمر الشعبي» وجماعة الحوثي وقوى سياسية أخرى.

وقال الشجاع في تصريح إلى «السياسة» إن «ذلك التيار يرى أنه ليس من مصلحته تشكيل حكومة وإلغاء اللجنة الثورية العليا التابعة للحوثيين المسيطرة على مقاليد الحكم بذريعة أن لهم بعض الملاحظات على تشكيل الحكومة»، موضحاً «أن الحوثيين باتوا حالياً أمام خيارين إما الموافقة على تشكيل حكومة وإما أن يمضوا وحيدين في ما بدأوا به».

وأضاف «لقد جرت خلال اليومين الماضيين نقاشات مستفيضة بين قيادات من المؤتمر والحوثيين بشأن هذا الأمر وحسمت كثير من نقاط الخلاف»، كاشفاً أن روسيا هي من تضغط على حزب «المؤتمر الشعبي» والحوثيين لتشكيل الحكومة ليكون لهما كيان يتم التعامل معه والاعتراف بالحوثيين من خلاله.

وأضاف ان «الروس يضغطون في هذا الجانب لسحب البساط من الحكومة الشرعية», مشيراً إلى «أن موسكو طلبت من الحوثيين تحديد موقف نهائي من تشكيل الحكومة، كما أن زيارة صالح إلى السفارة الروسية بصنعاء ولقائه القائم بالأعمال قبل أيام كان للتشاور بشأن الخطوات النهائية لتشكيل الحكومة».

ورداً على سؤال بشأن من سيرأس الحكومة، قال الشجاع «أعتقد أن الحوثيين سيسلمون الشؤون المدنية لـ»المؤتمر» بحيث يتم التفاهم لاحقاً بشأن القضايا المتعلقة بالجانب العسكري والأمني من خلال لجنة مشتركة تضم عناصر وسطية من مختلف المحافظات اليمنية».