ووفقا لوكالة "فرانس برس"، فقد بلغ عدد الزوار الأجانب لتركيا 36.24 مليون شخص في العام 2015، مقارنة مع 36.83 مليونا في العام 2014، بتراجع نسبته 1.61 بالمئة، وفق ما أفادت وزارة السياحة.

وشهد عدد السياح الروس، الذي يقصدون خصوصا المنتجعات الساحلية للمتوسط مثل أنطاليا (جنوب)، تراجعا كبيرا مع 3.65 ملايين روسي في العام الماضي مقارنة ب4.5 ملايين في 2014.

وفي ديسمبر 2015، انخفض عدد السياح الروس بنسبة 46 بالمئة، مقارنة بالفترة نفسها من العام 2014.

ومنذ الصيف الماضي، تدهور الوضع الأمني في تركيا متأثرا بتجدد النزاع الكردي في جنوب شرق البلاد الذي يشهد معارك عنيفة بين قوات الأمن ومسلحي حزب العمال الكردستاني.

ونقلت الوكالة عن وزير السياحة والثقافة التركي ماهر اونال قوله إن تراجع عدد السياح المسجل في العام 2015 "لم يكن ممكنا تفاديه" بسبب "الإرهاب الذي يواجهه العالم برمته".

وأضاف الوزير التركي "علينا تجنب أي شيء قد يعرض صورة تركيا الآمنة للخطر".