وعلى ملعب "يوفنتوس ستاديوم" في مدينة تورينو، تابع فريق "السيدة العجوز" نتائجه وانتفاضته التي تمثلت بتحقيق 11 فوزا متتاليا في الدوري، نقلته إلى المركز الثاني على لائحة الترتيب بفارق نقطتين خلف نابولي المتصدر.

وفاز يوفنتوس بجدارة على إنتر ميلان في ثاني مواجهة بينهما هذا الموسم، بعد أن تعادلا سلبا في المرحلة الثامنة من الدوري عندما كان الأول في أوج معاناته وشكلت تلك المباراة بداية انتفاضته.

وكان يوفنتوس توج بطلا للمسابقة الموسم الماضي وذلك للمرة العاشرة في تاريخه (رقم قياسي) والأولى منذ 20 عاما، عندما تغلب على لاتسيو 2-1 بعد التمديد في المباراة النهائية على الملعب الأولمبي في روما.

في المقابل، توج إنتر ميلان، الذي بات في وضع حرج ومهددا بالخروج، باللقب 7 مرات آخرها في موسمي 2009-2010 و2010-2011، مقابل 5 لجاره ميلان آخرها موسم 2002-2003.