سان جرمان يتجنب انتكاسة قبل "موقعة مرسيليا"

12:42

2014-11-02

الشروق العربينجا باريس سان جيرمان من انتكاسة بعد فوزه 2-1 خارج أرضه على لوريان بفضل هدفين في الشوط الثاني سجلهما إدينسون كافاني وجان كريستوفبابيك ليواصل الضغط على أولمبيك مرسيليا المتصدر في دوري الدرجة الأولى الفرنسي لكرة القدم.

ويحتل باريس سان جيرمان الثاني برصيد 24 نقطة من 12 مباراة بفارق نقطة واحدة وراء غريمه التقليدي مرسيليا الذي يستضيف لانس المتعثر غدا الأحد.

واستحق لوريان التقدم قبل نهاية الشوط الأول عن طريق رفائيل جيريرو لكنه في النهاية لم يكن ندا لفريق العاصمة الذي انطلق بأقصى قوة في الشوط الثاني ليسجل كافاني وبابيك هدفين بينهما 8 دقائق ويحصد الفريق النقاط الثلاث.

وكان لوريان قريبا من التقدم في الدقيقة الثانية حين اقتنص المهاجم الغاني جوردان أيو الكرة من يوهان كاباي وانطلق باتجاه المرمى قبل أن يحرمه حارس باريس سان جيرمان سالفاتوري سيريجو من التسجيل.

وواصل الفريق المضيف الضغط وسجل هدفه قبل النهاية مباشرة.

ومررأيو كرة عرضية إلى جيريرو الذي أطلقها قوية في شباك سيريجو.

وبدا باريس سان جيرمان أكثر قوة وجرأة في الشوط الثاني وأطلق خافيير باستوري تسديدة قوية من 20 مترا أنقذها الحارس بنيامين لوكومت في الدقيقة 48.

وفي الدقيقة  61 تلقى تياجو موتا تمريرة من باستوري داخل منطقة الجزاء فحولها إلى كافاني الذي أحرز هدف التعادل.

وبعدها بثماني دقائق ضاعف بابيك تقدم الفريق الضيف بعد تمريرة عرضية لماركو فيراتي فسيطر على الكرة برأسه وانطلق ليتجاوز الحارس ويسكنها شباكه الخالية.

ويحمل هذا الانتصار أهمية كبرى لفريق العاصمة الباريسية قبل مواجهته المرتقبة مع فريق مارسيليا المتصدر.