الجيش الليبي يسيطر على معظم أنحاء بنغازي

12:21

2014-11-02

طرابلس - الشروق العربي- أكد الجيش الليبي، السبت، أنه يعد لعملية واسعة ترمي إلى اقتحام المناطق التي لجأ إليها مسلحو الجماعات المسلحة في بنغازي، وذلك بعد أن باتت مواقع المسلحين بين "فكي كماشة للجيش".

وأكد المتحدث باسم رئاسة الأركان العامة، العقيد أحمد المسماري، أن الجيش أحكم السيطرة على المحاور الشرقية والجنوبية لبنغازي، بالإضافة إلى المناطق الواقعة في وسط شرق المدينة.

وقال المسماري إن "مدينة بنغازي أصبحت بين فكي كماشة للجيش وليس أمام الإسلاميين المطلوبين سوى تسليم أنفسهم أو الموت إن حاولوا توجيه بنادقهم نحو الجيش".

بيد أن المسماري كشف أن "المدخل الغربي للمدينة والمحور الجنوبي الغربي في مناطق القوارشة وقاريونس وقنفودة تتواجد فيه جيوب" للمسلحين الذي ينتمون إلى الجماعات المتشددة.

وحسب المتحدث باسم رئاسة الأركان، فإن اللواء 204 دبابات والكتيبة 21 التابعة للقوات الخاصة والصاعقة تخوض المعارك على هذين المحورين، حيث من المتوقع أن تدحر قريبا الجمعات المسلحة.

ويعد الجيش "لعملية واسعة خلال ساعات لدخول منطقتي الصابري والليثي وسط المدينة حيث يتمركز" المسلحون الذين فروا من بيوتهم إلى تلك المناطق، حسب ما أضاف المسماري.

ويشهد حي الصابري ومناطق أخرى في وسط بنغازي منذ صباح الخميس، مواجهات عنيفة وحرب شوارع طاحنة، أسفرت عن مقتل 36 شخصا، حسب ما أعلنت مصادر طبية وعسكرية السبت.

وبالتزامن مع معارك الكر والفر على الأرض، شنت مقاتلات سلاح الجو في الجيش عدة غارات جوية على مناطق الصابري والليثي والقوارشة غرب بنغازي، حيث تتمركز قوات "فجر ليبيا".

وكان المتحدث باسم الجيش، الرائد محمد حجازي، قد أعلن أن القوات الحكومية حققت تقدما كبيرا السبت على المسلحين في بنغازي، وباتت تسيطر "على أكثر من 90 في المئة" من مساحة المدينة.