رايس: إيران دولة داعمة للإرهاب وتسعى لقنبلة نووية

20:07

2014-10-31

دبي - الشروق العربي - قالت سوزان رايس، مستشارة الأمن القومي الأميركي، إن "إيران دولة داعمة للإرهاب، تعمل على تدمير الاستقرار في دول الجوار والمنطقة، ولديها رغبة في امتلاك الأسلحة النووية".

ووفقاً لوكالة "الأناضول" للأنباء، فقد جاءت تصريحات المسؤولة الأميركية الأربعاء، على هامش مشاركتها في منتدى للفكر بواشنطن، يعقد للعام السادس، والتي أكدت خلاله أن "إمكانية تحقيق اتفاق في المحادثات الجارية بين إيران والمجموعة الدولية 5+1 بشأن البرنامج النووي الإيراني، حتى الـ24 من الشهر المقبل، قد تصل إلى نسبة 50% أو أقل".

ولفتت إلى "أنهم توصلوا إلى اتفاق مبدئي مع طهران حول برنامجها النووي"، وقالت إن "هذا الاتفاق يشكل أساساً قوياً من أجل التوصل لاتفاق شامل، سيمنع إيران تماماً من امتلاك السلاح النووي".

وذكرت المسؤولة الأميركية أن "المفاوضات بين إيران والمجموعة الدولية، ستصل إلى مرحلة مهمة، في الـ24 من الشهر المقبل". وأضافت: "في هذا التاريخ ستنتهي فترة المفاوضات.. وإذا تمكنا حتى ذلك التاريخ من التوصل إلى اتفاق حول برنامج طهران النووي، فسنكون قد نجحنا بشكل كبير في جعل الأميركيين والمنطقة أكثر أماناً".

من جهة أخرى، قال رئیس المجلس الاستراتیجي للعلاقات الخارجیة الإیراني کمال خرازي في تصریح أدلی به الخمیس للمراسلین بعد لقائه نائب أمین عام الأمم المتحدة یان الیاسون رداً علی سؤال حول إمكانیة حصول اتفاق شامل بین إیران ومجموعة 5+1 قال إن "هذا الأمر یعود إلی الطرف المقابل ومدى أخذه بنظر الاعتبار المصالح الدولیة والإقلیمیة وکذلك مصالحه".

وأضاف: "نحن لا نرید أکثر من حقوقنا القانونیة المنصوصة في معاهدة "ان بی تی" ولن نتخلى أبداً عن هذه الحقوق".

وكانت المتحدثة باسم الخارجية الأميركية، جنيفر ساكي، قد أعلنت أمس الخميس، أن المفاوضات النووية بين إيران والدول الست بلغت مرحلة حاسمة، معربة عن اعتقادها التوصل إلى نتيجة خاصة خلال المهلة المحددة في 24 من نوفمبر.