استعادة جرف الصخر وتدمير قواعد لداعش بالعراق

17:13

2014-10-24

بغداد- الشروق العربي - أفادت الأنباء بأن الجيش العراقي تمكن من بسط سيطرته الكاملة على ناحية جرف الصخر ومنطقة الرويعية شمالي بابل، في الوقت الذي دمرت مقاتلات فرنسية 12 مبنى كانت توجد بها ترسانة أسلحة لمقاتلي تنظيم الدولة.

وقال المستشار الإعلامي لوزارة الدفاع العراقية الفريق محمد العسكري  لسكاي نيوز عربية إن اللواء الـ 31 من الفرقة الثامنة التابعة لقيادة عمليات بابل وبمساندة أفواج من الحشد الشعبي أكملت استعادة السيطرة على ناحية جرف الصخر ومنطقة الرويعية شمالي بابل.

واضاف العسكري أن الجيش سيطر على الطرق الرئيسة والمؤسسات الحكومية بعد اشتباكات عنيفة مع مسلحي داعش أسفرت عن مقتل 60 منهم خلال عملية عسكرية.

كما أفاد مراسلنا بمقتل 25 من مسلحي داعش في غارات شنها الطيران ليلة أمس على مواقع التنظيم قرب الموصل
واختطاف ثلاثة صحفيين يعملون في قناة سما الموصل على يد تنظيم الدولة قرب المدينة.

تدمير مبان لداعش

من جهة أخرى، قال قائد أركان الجيش الفرنسي بيير دو فيليي لإذاعة "أوروبا 1" إن القوات الفرنسية نفذت عملية كبيرة في العراق الليلة الماضية حيث دمرت مبان كانت تستخدمها داعش لصنع الأفخاخ والقنابل والأسلحة لمهاجمة القوات العراقية.

وقال دو فيليي إن طائرات مقاتلة من صنع شركة رافال أسقطت 70 قنبلة على 12 مبنى ودمرت الأهداف تماما لكنه لم يحدد موقع العملية.

وكانت فرنسا أولى الدول التي تنضم إلى تحالف تقوده الولايات المتحدة ويشن غارات جوية على مقاتلي التنظيم في العراق منذ سبتمبر وكثف هجماته الجوية هذا الشهر.

وإلى جانب الغارات الجوية ومهام الاستطلاع اشتملت العمليات أيضا على تدريب القوات العراقية المحلية وتوصيل العتاد للمقاتلين الأكراد في شمال البلاد.