مسيرات بالمغرب ترفض خطة لـ"إصلاح" نظام المعاشات

12:34

2015-11-30

دبي-الشروق العربي-خرجت مسيرات في شوارع مدينة الدار البيضاء، الأحد، في المغرب، احتجاجا عل خطة الحكومة لإصلاح نظام المعاشات.

وجاءت المسيرة استجابة لدعوة وجهتها 4 نقابات، هي كل من الاتحاد المغربي للشغل والكونفدرالية الديمقراطية للشغل والفدرالية الديمقراطية للشغل والاتحاد العام للشغالين بالمغرب.

وندد المشاركون في المسيرة بما اعتبروه ضربا للقدرة الشرائية، ونيلا من المكتسبات الاجتماعية في البلاد عقب توالي الزيادات في الأسعار.

وذكر موقع "ميديا 24" الناطق بالفرنسية في المغرب أن حوالي 15 ألفا شاركوا في المسيرة، ورفعوا شعارات ضد الحكومة التي يرأسها عبد الإله بنكيران.

وطالب المحتجون برفع الأجور المعفاة من الضريبة إلى 6 آلاف درهم (حوالي  600 دولار)، كما دعوا الحكومة إلى الكف عن الاقتطاع من أجور المضربين.

ويتجه الائتلاف الحكومي في المغرب الذي يقوده حزب العدالة والتنمية، إلى رفع سن التقاعد في البلاد إلى 63 عاما، وخفض المعاشات، مع رفع مساهمات المشتركين في الصناديق.

وتقول الحكومة إنه لا  مناص عن إصلاح نظام المعاشات وإن كان قاسيا، على اعتبار أنها ستفلس في حال ظلت على حالها، ولن يكون بمقدور المتقاعدين، عندئذ، أن يحصلوا على أي معاشات.