الكرملين: اسقاط الطائرة "واقعة بالغة الخطورة"

تركيا تسقط طائرة قرب حدودها مع سوريا

14:14

2015-11-24

دبي- الشروق العربي

 قالت مصادر رئاسية تركية إن الطائرة الحربية التي أسقطتها تركيا قرب الحدود السورية يوم الثلاثاء روسية الصنع من طراز سوخوي-24 مضيفة أنها أُسقطت تماشيا مع قواعد الاشتباك بعد انتهاك المجال الجوي التركي.

وكان مسؤول عسكري تركي قال إن مقاتلتين تركيتين أسقطتا طائرة قرب الحدود السورية بعد أن انتهكت المجال الجوي التركي يوم الثلاثاء.

وتشن وروسيا وحليفتها الحكومة السورية غارات جوية في المنطقة. وذكر مصدر عسكري سوري أنه يتم التحقق من أنباء اسقاط الطائرة.

وقال المسؤول العسكري التركي لرويترز إن مقاتلتين تركيتين من طراز اف-16 وجهتا تحذيرات للطائرة بعد انتهاكها المجال الجوي قبل أن تسقطاها.

وقال الجيش التركي في بيان إنه أسقط طائرة أجنبية قرب الحدود السورية يوم الثلاثاء لانتهاكها المجال الجوي رغم تحذيرها عشر مرات على مدار خمس دقائق.

وأظهرت لقطات بثتها قناة خبر ترك التركية التلفزيونية الخاصة طائرة حربية تشتعل فيها النيران بعد تحطمها في منطقة غابات بينما يتصاعد منها عمود من الدخان. وذكرت خبر ترك أن الطائرة أسقطت في منطقة يسميها الأتراك جبل التركمان في شمال سوريا قرب الحدود مع تركيا.

وأظهرت لقطات تلفزيونية بثتها وكالة الأناضول التركية الرسمية للأنباء فيما يبدو طيارين يهبطان بالمظلات من الطائرة التي أسقطت قرب الحدود التركية السورية يوم الثلاثاء.

ونقلت قناة (سي.إن.إن ترك) التلفزيونية التركية عن مصادر محلية قولها إن أحد الطيارين أصبح في قبضة قوات تركمانية في سوريا تبحث عن الطيار الآخر.

صف متحدث باسم الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يوم الثلاثاء اسقاط طائرة حربية روسية من طراز سوخوي-24 في سوريا بأنها "واقعة بالغة الخطورة" ولكنه أضاف أن الوقت ما زال مبكرا لاستنباط نتائج.

وأضاف ديمتري بيسكوف للصحفيين "يستحيل أن نقول شيئا دون معلومات كاملة."

مصير الطياريْن
وقد سقطت الطائرة في جبل التركمان بريف اللاذقية (شمال غربي سوريا)، وقال معارضون سوريون تركمان إن مقاتلي المعارضة المسلحة تمكنوا من أسر أحد الطيارين الروسيين، ويقومون حاليا بتمشيط المنطقة بحثا عن الطيار الآخر.

ونقل مراسل الجزيرة عامر لافي من أنطاكيا عن ناشطين قولهم إن الطيار الروسي أسر في قرية عطيرة.

وأفاد مراسل الجزيرة أدهم أبو الحسام من ريف اللاذقية بأن المنطقة تتعرض لنيران كثيفة حاليا، وأن مروحيات روسية تحلق في الأجواء على مستوى منخفض بحثا عن الطيارين.

على المستوى السياسي، أعطى رئيس الوزراء التركي أحمد داود أوغلو تعليماته لوزارة الخارجية التركية بالتشاور مع الأمم المتحدة وحلف شمال الأطلسي (ناتو) بشأن التطورات على الحدود.

وسبق لسلاح الجو التركي أن أسقط طائرات روسية وسورية انتهكت الأجواء التركية، وحذرت أنقرة مرارا من أنها ستواجه هذه الانتهاكات وفق قواعد الاشتباك المتبعة.