وكان مدير مستشفى في مالي  قال، السبت، لقناة روسية، إن روسيين على الأقل قتلا في الهجوم على فندق راديسون بلو، وفق ما نقلت فرانس برس.

من جهتها، أعلنت الخارجية الأميركية مقتل أحد مواطنيها في الهجوم الذي استهدف الفندق، في حين أعلن وزير الخارجية البريطاني، تحرير 3 بريطانيين بنجاح من الاحتجاز.

وبلغت حصيلة قتلى الهجوم الذي تبناه تنظيم "المرابطون التابع للقاعدة، 27 قتيلا من نزلاء الفندق وموظفيه.

وأثارت هجمات مالي إدانة دولية واسعة، وقال الرئيس الأميركي، باراك أوباما، إن البربرية التي بات ينتهجها الإرهاب لن تزيد سوى الإصرار على محاربته.