شركة كويتية تستحوذ على 45 % من مصنع للكيمياويات بالهند

11:35

2015-11-20

دبي-الشروق العربي-قال الرئيس التنفيذي في شركة صناعة الكيماويات البترولية، أسعد السعد، إن الشركة باتت على بعد خطوات قليلة من توقيع عقد الاستحواذ على نسبة بنحو 45% من مصنع أوبال للأوليفينات في الهند.

وأضاف السعد، على هامش افتتاح الدورة السنوية العاشرة لمنتدى الاتحاد الخليجي للبتروكيماويات والكيماويات (جيبكا)، الأربعاء: إن "التأخر في التوقيع على الاستحواذ جاء بسبب القوانين الهندية الصعبة"، لافتاً إلى أن "الاقتصاد الهندي ورغم تذبذبه، فإنه متين وقوي".

وأشار إلى أن "إتمام المشروع على أكمل وجه يحتاج إلى دعم سياسي من الحكومة الهندية"، قائلاً: "واجهنا العديد من التحديات لكي نصل إلى اتفاق ونطمح في الحصول على تسهيلات"، موضحاً أن "فكرة التوجه إلى الصناعات التحويلية في البتروكيماويات باتت أمراً ضرورياً"، كما أشار إلى أن "مؤسسة البترول الكويتية لديها رؤية لتطوير الصناعة التحويلية من خلال إنشاء منطقة صناعية تستفيد من "اللقيم" الذي يأتي من "الكيماويات البترولية" أو المصافي التابعة لشركة البترول الوطنية".

وأوضح السعد أن الحكومات الخليجية تدعم التوجه لتطوير والاستثمار في صناعة البتروكيماويات بعد انخفاض أسعار النفط، حيث توجهت الأنظار إليه، خصوصاً أن القيمة المضافة جيدة، مشيراً إلى أن الصناعات التحويلية من أهم الصناعات التي يجب الاهتمام بها.

وأكد أن الاتفاق مع شركة "داو" الأمريكية للكيماويات وإعادة الهيكلة، التي تم الإعلان عنها بشكل واضح قبل فترة قليلة، يتم العمل على تنفيذه في الوقت الحالي، لافتاً إلى أن الاتفاق يشمل زيادة الطاقة الإنتاجية لشركة "إم إي غلوبل" بنحو 750 ألف طن سنوياً.

وتابع السعد بالقول: "وفقاً للاتفاقية فإن المصنع يبدأ العمل في 2019 في ولاية تكساس الأمريكية، منبع الغاز في العالم، الذي يباع هناك بأرخص الأسعار ليكون تابعاً لـ"إم إي غلوبل - الكويت" التابعة لشركة صناعة الكيماويات البترولية الكويتية، كما كشف السعد عن اقتراب الإعلان عن مشروعين جديدين تقريباً، خلال شهر مع الهند وكوريا.