والقتلى الستة من بين 8 مدنيين، كانوا حصيلة القصف العشوائي الذي نفذه المتمردون على تعز، الخميس، فيما أصيب 11 آخرون بينهم أطفال.

وفي تعز أيضا، التي تشهد اشتباكات عنيفة منذ أشهر، قتل 7 مسلحين وأصيب 13 آخرون من ميليشيات الحوثيين والرئيس السابق علي عبد الله صالح، في مواجهات مع الجيش الوطني اليمني وقوات المقاومة، وغارات لطيران التحالف العربي الذي تقوده السعودية.

فيما بلغت خسائر قوات الجيش الوطني والمقاومة 3 قتلى و12 مصابا.

ومن جهة أخرى، قصفت طائرات التحالف عربة تابعة للمتمردين في منطقة الحميض بمديرية القبيطة جنوب شرقي تعز، وتجمعا لآليات في محطة يختل بمدينة المخا الساحلية غربي تعز.

كما استهدفت غارات التحالف موقع دبابتين للحوثيين شرقي مدينة تعز، حسب مصادرنا.

واستهدف القصف أيضا مقر اللواء 22 في منطقة الجند شرقي تعز، ودمر ناقلة محملة بالذخائر تخص المتمردين.

وفي السياق ذاته، قتل 7 من ميليشيات الحوثيين وقوات صالح، في كمين لقوات المقاومة استهدف عربة تابعة لهم بمديرية ذي ناعم في محافظة البيضاء.