اقتحام منزل الناشط الخزندار والعبث بمحتوياته

12:08

2015-11-19

اقتحمت عناصر من الأجهزة الأمنية التابعة لحركة حماس في قطاع غزة أمس منزل الناشط نادر الخزندار، وعبثت بمحتوياته، وذلك على خلفية نشاطته وكتاباته على شبكات التواصل الاجتماعي، في محاولة للضغط عليه ومنعه من الكتابة.
وكان الناشط الخزندار - حسب رواية عائلته - قد تعرض للاعتقال المرة الأولى في منتصف شهر مارس 2011 لمدة تسعة أيام للأسباب نفسها، وأعيد اعتقاله في التاسع من شهر يونيو 2013 بعد اقتحام منزله من قبل عناصر حماس واعتقاله واجباره على الدخول إلى حساباته الشخصية على الانترنت واستعراض محتوياها أمام المحققين.
وكانت مؤسسات حقوقية فلسطينية عبرت مؤخرا عن إدانتها لتصاعد وتيرة الانتهاكات بحق الناشطين في الضفة الغربية وقطاع غزة.