الصين: استئناف التعاون الأمني الإنترنتي مع أميركا صعب

01:06

2014-10-20

الشروق العربيبلغ مسؤول صيني رفيع وزير الخارجية الاميركي جون كيري، أن استئناف التعاون في مجال أمن الانترنت بين الصين والولايات المتحدة سيكون صعبا، بسبب "ممارسات أميركية خاطئة"، على حد قوله.
ويمثل ملف أمن الانترنت ازعاجا في العلاقات الثنائية. 
وقال مكتب التحقيقات الاتحادي الاميركي يوم الاربعاء، ان متسللين على الانترنت يعتقد أنهم مدعومون من الحكومة الصينية نفذوا مزيدا من الهجمات على شركات أميركية. ورفضت الصين الاتهام ووصفته بأنه لا أساس له من الصحة.
وفي مايو (أيار) اتهمت الولايات المتحدة خمسة ضباط عسكريين صينيين باختراق مواقع مؤسسات أميركية، الامر الذي دفع الصين لإغلاق مجموعة عمل ثنائية بشأن أمن الانترنت.
وقال يانغ جي تشي، وهو عضو بمجلس الدولة الصيني يشرف على العلاقات الخارجية لكيري في مدينة بوسطن الاميركية، ان على الولايات المتحدة "أن تتخذ تحركا ايجابيا لتهيئة الاجواء الضرورية حتى يتسنى استئناف الحوار والتعاون الثنائي بشأن أمن الانترنت".
ونقل عن يانغ قوله في بيان "بسبب الممارسات الاميركية الخاطئة فمن الصعب في هذه المرحلة استئناف الحوار والتعاون الصيني - الاميركي بشأن أمن الانترنت".
ولم يذكر البيان مزيدا من التفاصيل.
وكان ادوارد سنودن المتعاقد السابق مع وكالة الامن القومي الاميركية، قال ان الوكالة اخترقت البنية التحتية للشبكة الرسمية لجامعات في الصين وهونغ كونغ.
وكررت الصين اتهامات للولايات المتحدة باختراق مواقع واستخدمت مزاعم سنودن ذريعة لتتهم واشنطن بالنفاق.