وقالت مصادر يمنية إن قبائل الصبيحة في محافظة لحج شنت هجوما على القوات الموالية للحوثيين وصالح من عدة جبهات، نجحت خلالها في السيطرة على جبلي ذي عهدة وبخيتة، اللذين كانا تحت سيطرة المتمردين، وأجزاء من منطقة الأحيوق.

من جهة أخرى، توجهت تعزيزات عسكرية تابعة للتحالف العربي الذي تقوده السعودية وقوات المقاومة الشعبية، السبت، من عدن إلى منطقة ذباب القريبة من باب المندب، جنوب غربي اليمن.

ومن المنتظر أن تشارك هذه التعزيزات في العمليات العسكرية وتحرير مدينة وميناء المخا في محافظة تعز، من ميليشيات المتمردين الحوثيين والرئيس السابق علي عبد الله صالح.

وكانت قيادة المنطقة العسكرية الرابعة قد أعلنت بدء عملية عسكرية واسعة لتحرير محافظة تعز من المتمردين، بعد أشهر من القتال شهدتها تلك المحافظة.

وفي السياق ذاته، قتل وأصيب عدد من مسلحي الحوثيين في قصف لطيران التحالف العربي، استهدف تعزيزات وآليات وتجمعات للحوثيين في مديرية المسراخ جنوب غربي مدينة تعز.

واستهدف الطيران أيضا في محافظة ذمار جنوبي صنعاء، منزل قائد شرطة النجدة السابق اللواء محمد عبدالله القوسي، وهو أحد المقربين من الرئيس السابق.