خيانة قائد بالجيش من سهل على الحوثين دخول رداع

15:16

2014-10-18

صنعاء- الشروق العربي- اقتحم مسلحون حوثيون مدينة رداع بمحافظة البيضاء، التي توصف بأنها معقل لتنظيم القاعدة، بعد معارك دامت أياماً.

وقالت مصادر قبلية إن قائداً في الجيش سهل دخول المدينة أمام الحوثيين من خلال تسليم موقعه لهم، ولم يتم تأكيد ذلك من مصادر مستقلة.

وكان مراسلنا قد أفاد بأن المسلحين الحوثيين دخلوا مدينة رداع بمحافظة البيضاء وسط اليمن وانتشروا في شوارعها واستحدثوا نقاط تفتيش في المدينة.

وفي وقت لاحق، ذكرت وسائل إعلام يمنية أن سيارة مفخخة استهدفت نقطه للمسلحين الحوثيين في رداع ما أدى إلى سقوط عدد من القتلى والجرحى في صفوف الحوثيين.

هدنة في إب

وعلى الصعيد ذاته، أفاد مراسلنا في اليمن أن جهود وساطة نجحت في التوصل إلى تفاق لوقف إطلاق النار بين الحوثيين والمسلحين القبليين في مدينة إب، بعد مواجهات أسفرت عن سقوط 20 قتيلاً.

وقالت مصادر سياسية إن جهود وساطة حزبية وقبلية نجحت في التوصل لاتفاق مساء الجمعة من أجل وقف إطلاق النار بين الحوثيين ومسلحي القبائل في مدينة إب اليمنية.

وأوضحت المصادر إن الجانبين سيلتقيان السبت لبحث اتفاق يقضي بسحب مسلحي الطرفين من المدينة الواقعة على بعد 150 كيلومترا جنوبي العاصمة صنعاء.

وقال شهود عيان إن 20 شخصاً على الأقل قتلوا في اشتباكات بين الحوثيين ومئات المسلحين من أبناء مديريات محافظة إب توافدوا لإخراج مسلحي الحوثي من المحافظة التي سيطروا عليها قبل ثلاثة أيام.

أوباما يتصل بهادي

من ناحية ثانية، أعلن البيت الأبيض الجمعة أن الرئيس الأميركي باراك أوباما أجرى اتصالا هاتفيا مع الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي.

وأوضح أن الرئيسين اتفقا على ضرورة نزع فتيل الصراع في اليمن وتشكيل حكومة جديدة تمثل جميع الأطراف ومواجهة تنظيم القاعدة.