مشعل يدعوا الي حمل السلاح في مواجهة الاقتحامات الإسرائيلية للقدس الشريف

07:49

2014-10-18

غزة – الشروق العربي- مسعد المهموم - دعا رئيس المكتب السياسي لحركة "حماس" خالد مشعل كل قادر على حمل السلاح في المنطقة إلى أن يدافع عن المسجد الأقصى المبارك الذي يتعرض لأخطر اعتداء إسرائيلي، مؤكدًا أنه هو المعنى الحقيقي للجهاد.

وقال مشعل في سياق مقابلة نشرتها وكالة "رويترز" للأنباء صباح الجمعة إن المسجد الأقصى يستحق منا بذل الشهداء والتضحيات لتحريره، مطالبًا بتحرك عاجل للدفاع عنه في ظل تصاعد عمليات الاعتداء عليه.

وأشار إلى أن الحكومة الإسرائيلية تستغل انشغال العرب بالاضطرابات الإقليمية وخصوصا في سوريا والعراق وتحاول إحكام السيطرة على المسجد الأقصى.

وفي رد على سؤال حول احتمالات اشتعال حرب جديدة، أكد مشعل: "لا أحد يسعى للحرب.. شعبنا الفلسطيني له الحق في الدفاع عن نفسه.. المقاومة هي وسيلتنا الوحيدة من اجل قضايانا المختلفة".

ولفت إلى أن الفلسطينيين قاوموا لمئة عام وسيواصلون المقاومة، مضيفًا "ندعو الأمة أن يغضبوا ويرسلوا رسالة غضب مؤلمة للعالم .. أن الشعب الفلسطيني وأن الامة العربية والإسلامية لن تسكت عن الجريمة الاسرائيلية".

وبين مشعل أن الاحتلال الإسرائيلي يحاول في تحركاته الأخيرة السيطرة على الموقع الذي كان محور الانتفاضة الفلسطينية التي تفجرت في عام 2000، إبان محاولة رئيس الوزراء الأسبق ارئيل شارون تدنيسه.

وشهد الأقصى مؤخرا تصاعدا في عمليات اقتحامه من قبل المستوطنين بحماية أمنية مشددة وسط مخاوف فلسطينية من أن يمثل ذلك بداية فرض مخطط التقسيم الزماني والمكاني فيه.