بعد الحديدة.. الحوثيون يسيطرون على "إب" جنوبي صنعاء

20:47

2014-10-15

صنعاء - الشروق العربي - تابع الحوثيون توسعهم في المدن اليمنية، وسيطروا على مدينة إب جنوبي صنعاء. وفي حين تحدثت بعض الأنباء عن دخولهم إلى محافظة تعز الواقعة جنوب غربي اليمن والمجاورة لمحافظة عدن، نفت قيادة المنطقة العسكرية اليمنية الرابعة صحة تلك الأنباء. وأكدت قيادة المنطقة أن الجيش سيتصدى لأي تحرك حوثي في تعز.

تأتي هذه التصريحات بعد أنباء عن بدء تحرك الحوثيين باتجاه بعض مناطق تعز بعد سيطرتهم على محافظة الحديدة، وسجلت تحركات لبعض نشطاء وعناصر الحوثيين من أبناء تعز، بينهم نواب في البرلمان، والذين أجروا اتصالات مع بعض القيادات الأمنية والعسكرية في إطار التهيئة لتمدد الحوثيين نحو تعز.

وكانت مصادر محلية في تعز قالت إن كبار نشطاء الحوثي بدأوا إجراء اتصالات مع بعض القيادات العسكرية والمعسكرات المنتشرة في المحافظة للتنسيق معها واستهداف بعض مخازن الجيش في تعز.

يأتي هذا بعد أن سيطر الحوثيون على ميناء الحديدة على البحر الأحمر، وأقاموا نقاط تفتيش في أنحاء المدينة. كما سيطروا على مطارها بعد أن بسطوا سلطتهم على العاصمة اليمنية صنعاء في الشهر الماضي.

وتعتبر الحديدة ثاني أكبر ميناء في اليمن بعد عدن.

ونشر الحوثيون قواتهم في جميع منافذ المدينة، أمس الثلاثاء، ومن بينها المطار، وقد كانت مقاومة قوات الأمن اليمنية منعدمة أو ضعيفة.

يذكر أن الحوثيين الشيعة الذين يقع معقلهم الرئيسي بشمال اليمن، بسطوا سيطرتهم بشكل غير رسمي على الوزارات في صنعاء، وأبرموا اتفاقاً لتقاسم السلطة مع الرئيس عبد ربه منصور هادي وقوى سياسية أخرى.

وعين هادي يوم الاثنين مبعوث اليمن لدى الأمم المتحدة، خالد بحاح، رئيسا للوزراء، في خطوة رحب بها الحوثيون، ولكنهم رفضوا الرحيل عن صنعاء حتى يتم تشكيل الحكومة الجديدة.