أجناد مصر تتبنى تفجير "الإسعاف" في القاهرة

20:37

2014-10-15

القاهرة - الشروق العربي - أعلنت جماعة "أجناد مصر مسؤوليتها عن تفجير منقطة "الإسعاف" الذي أوقع ما لا يقل عن 13 جريحاً مساء أمس الثلاثاء وسط القاهرة.

وأكدت الجماعة، أن العملية جاءت للثأر لمئات المتظاهرين المناصرين للرئيس المعزول، محمد مرسي والذين سقطوا في مواجهات مع الأمن منذ عزله في يوليو 2013.

وكان التلفزيون الرسمي المصري، أعلن ليل الثلاثاء، وقوع انفجار أمام دار القضاء العالي في وسط القاهرة. وقال رئيس قطاع الرعاية العاجلة والإسعاف إن انفجار العبوة الناسفة أسفر عن وقوع 13 مصابا.

وأفاد خالد الخطيب، المسؤول في وزارة الصحة المصرية، أن معظم إصابات الجرحى "طفيفة"، مشيرا إلى أن من بينهم امرأة حامل.

وانفجرت القنبلة بالقرب من محكمة ومحطة مترو في حي بوسط القاهرة الذي يكون عادة مكتظا قبيل منتصف الليل بالتوقيت المحلي.

يذكر أن مصر تشهد موجة اعتداءات تبناها مسلحون منذ أن أطاح الجيش بالرئيس المنتمي لجماعة الإخوان المسلمين محمد مرسي عام 2013.