"مليونية الحسم" في عدن للمطالبة بالانفصال

17:52

2014-10-14

صنعاء - الشروق العربي - بدأ عشرات الآلاف من أنصار الحراك الجنوبي بالتوافد إلى ساحة العروض في مدينة عدن استعدادا للمشاركة الثلاثاء في إحياء الذكرى الـ51 لثورة 14 من أكتوبر.

كما يدشنون اعتصاما مفتوحا للمطالبة بالانفصال واستعادة دولتهم السابقة التي دخلت مع الشمال في وحدة طوعية عام 1999.

وأطلق المتظاهرون الذين توافدوا من محافظات عدة شعارات انفصالية ومعادية للوحدة اليمنية.

من جانبه دعا رئيس المجلس الأعلى للحراك الجنوبي حسن باعوم الجنوبيين في المنفى العودة إلى أرض الوطن للعمل جنبا إلى جنب حتى يستوعبوا إرادة الشعب في الجنوب.

وقال باعوم في كلمته بهذه المناسبة إن هذه الحشود المليونية المرابطة في ساحة الحرية بخور مكسر العاصمة عدن منذ مساء الاثنين عقدت العزم على الحسم للنضال السلمي المتواصل من سنوات للتأكيد على حق شعب الجنوب الشرعي.

من جانب آخر، أكد قائد المنطقة العسكرية الرابعة المرابطة في عدن اللواء محمود الصبيحي أن قوات الجيش والأمن بعدن لن تعترض سير فعالية مليونية 14 أكتوبر بل على عكس ذلك ستسعى لإنجاح الفعالية وتنظيمها بشكل سلمي.

وكشف الصبيحي عن معلومات قال إنها أكيدة عن نية جماعات متصلة بالقاعدة تسعى لاستغلال الفعالية وتنفيذ هجمات مسلحة تستهدف عددا من المباني عبر استخدام سيارات مفخخة.

من ناحية أخرى، وصل مساء الاثنين قيادي بحركة أنصار الله الحوثية إلى مطار عدن قادما من صنعاء من أجل اللقاء باللجنة التنظيمية لمليونية 14 اكتوبر دون أن يعرف عن هدف اللقاء بحسب مصدر حكومي.

إلا أن رئيس اللجنة الإعلامية لمليونية 14 أكتوبر ردفان الدبيس لـ"سكاي نيوز عربية " إن اللجنة رفضت مقابلة قيادات حوثية وصلت إلى عدن وإن أي تفاوض أو لقاءات مع أطراف سياسية شمالية يجب أن يكون تحت إشراف عربي ودولي.