لماذا ترفض يسرا اللوزي من نشر صورة ابنتها

13:42

2015-09-13

الشروق العربي- أكدت الفنانة المصرية يسرا اللوزي أنها لن تستطيع أن تصف شعورها لحظة وقوع عينيها على ابنتها «دليلة» لأول مرة، وعنه قالت: «دائماً كنت لا أستوعب ما يقوله أصدقائي عن إحساس الأمومة ولحظة ولادة أبنائهم، وكانوا يؤكدون أنني لن أفهم هذا الشعور إلا بعدما أصبح أمّاً، وبالفعل شعرت بذلك، فالإحساس مختلف تماماً، بحيث جعلني أقدّر أهلي أكثر، فكنت بالطبع أقدّرهم لكنني أيقنت مقدار حبهم وخوفهم عليَّ عندما أصبحت أمّاً».

يسرا كشفت لأول مرة عن تعمدها تأجيل خطوة الإنجاب بالاتفاق مع زوجها لمدة أربع سنوات، وبررت ذلك قائلة: «اتفقت وزوجي على عدم الإنجاب في المرحلة الأولى من زواجنا وأن ننتظر أربع سنوات حتى نستعد لهذا الأمر، ولم يكن هناك أي داعٍ للعجلة».

يسرا اللوزي وزوجها

وأضاف: «فركزنا في البداية على عملنا، والانتهاء من تجهيز منزلنا كأي زوجين، لأنه في مستهل الزواج لم يكن لدينا استعداد نفسي ومادي للإنجاب، بالإضافة إلى أننا تزوجنا صغيرين في السن، ما سمح بالانتظار، على عكس من يتزوجون في سن متقدمة، فتلحّ عليهم الرغبة في الإنجاب السريع... وعندما أصبحنا مستعدين للإنجاب، أقدمنا على ذلك».

وعن سبب رفضها نشر أي صورة لابنتها حتى الآن، قالت يسرا-في حوارها لمجلة لها: «عموماً، أرفض تماماً إظهار أي شيء عن حياتي الشخصية أو التحدث عنها، وهذا معروف عني، وحتى قبل الزواج كنت أمتنع عن ذلك، لأنني أشعر بأنه شيء خاص بي ليس من حق أحد أن يعرفه، والمسموح فقط هو أي أمر يتعلق بعملي».