تعزيزات أميركية لقوات حفظ السلام في سيناء

11:50

2015-09-11

سيناء - الشروق العربي -قررت الولايات المتحدة إرسال 75 جنديا أميركيا إلى شبه جزيرة سيناء لتعزيز قوة حفظ السلام الدولية التي تعرضت لهجوم من قبل متشددين في الأيام القليلة الماضية.

وقال المتحدث باسم البنتاغون بيتر كوك إن التعزيزات ستشمل مفرزة مشاة وفرق جراحات الطوارئ، مضيفا أن التباحث مع الشركاء الأساسيين بشأن زيادة حماية القوة المتعددة الجنسيات بدأ منذ أغسطس الماضي.

ويأتي هذا الإعلان بعد أسبوع من هجمات بالقنابل أدت إلى إصابة ستة جنود، من بينهم أربعة أميركيين يشاركون في هذه القوة.

والقوة المتعددة الجنسيات في سيناء هي قوة مستقلة لحفظ السلام، مكلفة مراقبة تطبيق معاهدة السلام الموقعة بين مصر وإسرائيل في 1979، وهي متمركزة في شمالي سيناء، حيث ينفذ مسلحو داعش اعتداءات دامية.

وتسهم الولايات المتحدة بالعدد الأكبر (700 جندي) في هذه القوة المكونة من 1650 جنديا، بحسب موقع القوة في الإنترنت.