أنباء مفزعة عن جرائم اغتصاب في قرية حلبية

17:42

2014-10-10

القاهرة - الشروق العربي - أعلن الائتلاف السوري في بيان صحفي أن قوات النظام أسرت قرابة 500 مواطن من سكان قرية سيفات شمالي مدينة حلب، أغلبهم من النساء والأطفال، بعد تسللها إلى القرية آخر أيام عيد الأضحى، وسط أنباء عن جرائم اغتصاب نفذها عناصر الأسد والمليشيات الطائفية المقاتلة إلى جانبه بحق النساء في قرية سيفات، بحسب ناشطين من المنطقة.

وأدان الائتلاف هذا الفعل الذي وصفه بالقذر الجبان بحق النساء السوريات، وطالب بالإفراج الفوري عن جميع المحتجزين. كما حذر من أن استمرار الأسد في ارتكاب هذه الجرائم دون رادع، واستمرار التحالف في ضرب تنظيم داعش والتغاضي عن إرهاب الأسد، من شأنه أن يصب في صالح التنظيم الإرهابي، بل ومن الممكن أن يجذب إليه عناصر جديدة سواء مجموعات أو أفراد.