الجيش الحر يواجه حزب الله بالقلمون السورية

07:09

2014-10-10

القاهرة - الشروق العربي- استمرت، الخميس، المواجهات المسلحة بين الجيش الحر والقوات السورية الحكومية مدعومة من مسلحي حزب الله اللبناني، على عدة جبهات في منطقة القلمون السورية على طول الحدود اللبنانية.

وقال ناشطون من المعارضة السورية إن الجيش الحر واصل لليوم الثالث على التوالي هجومه على مواقع عسكرية لحزب الله في منطقة عسال الورد، مؤكدين مقتل عدد من المسلحين اللبنانيين.

وكان مقاتلو الجيش الحر بدأوا قبل أيام هجوما في القلمون، وذلك عقب هجمات شنتها جبهة النصرة على عدد من قواعد حزب الله في المناطق الجردية في لبنان، أسفرت عن مقتل 10 من مقاتلي الحزب.

ونشرت "تنسيقية عسال الورد السورية" التابعة للجيش الحر شريط فيديو يظهر فيه أحد مقاتلي حزب الله ويدعى عماد عياد بعد أسره في معركة بعسال الورد، وذلك بعد أن كان الحزب قد نعى عياد.

وقالت صفحة "الثورة السورية" إن الجيش الحر نجح بعد سلسلة من الهجمات في السيطرة على مواقع في "ضهر المعبور" التي تصل بين بلدتي عسال الورد والجبة، كما سيطر على موقع آخر قرب حوش عرب.