الأندية الأوروبية قد تطلب تعويضات مالية حال لعب مونديال قطر شتاءً

16:33

2014-10-09

الشروق العربيشدد رئيس جمعية الأندية الأوروبية كارل هاينز رومينيغه أن أندية القارة العجوز لن يكون بمقدورها تحمل التداعيات المتوقعة بنقل موعد مباريات مونديال قطر 2022 إلى فصل الشتاء مشيراً إلى أنها ستلجأ لطلب تعويضات مالية نقدية.

 في وقت أفادت فيه تقارير بأن الاتحاد الدولي لكرة القدم يفكر في إمكانية اتخاذ قرار بإقامة بطولة كأس العالم في قطر عام 2022 خلال فصل الشتاء لتجنب حرارة فصل الصيف الشديدة، أكد رئيس جمعية الأندية الأوروبية، كارل هاينز رومينيغه، أن الأندية في أوروبا لن يكون بمقدورها تحمل التداعيات الخاصة بنقل المونديال للشتاء.

وهو ما يعني أن تلك الأندية ستلجأ إلى طلب تعويضات مالية نقدية حال تم اتخاذ القرار المتعلق بنقل منافسات بطولة كأس العالم في قطر عام 2022 إلى فصل الشتاء.

وقال رومينيغه، الذي يترأس أيضاً نادي بايرن ميونخ الألماني، على هامش أحد المؤتمرات الرياضية في لندن :" نحن مستعدون لمناقشة تغيير موعد إقامة مونديال قطر بشرط ألا يضار نشاط الأندية الأوروبية إذا أقيمت البطولة في نوفمبر أو يناير".

وتابع حديثه بالقول :" ولا يمكن أن تتكبد الأندية الثمن. فنحن لسنا مستعدين لذلك، ويجب أن نوضح للفيفا ضرورة مراعاة مصالح الأندية وإلا فلن نتحدث أو نتناقش".