مخابرات نيجيريا تعتقل 20 قياديا في بوكو حرام

13:15

2015-08-31

نيجيريا - الشروق العربياعتقلت أجهزة الأمن النيجيرية عدداً من القياديين في جماعة بوكو حرام، متهمين بتدبير وتنسيق هجمات دامية في عدد من المدن النيجيرية.

وقال جهاز المخابرات في نيجيريا، الأحد، أنه اعتقل "20 من القادة البارزين والأعضاء الرئيسيين" لبوكو حرام في ولايات لاغوس وكانو وبلاتو واينوجو وغومبي بين الثامن من يوليو والـ25 أغسطس.

وقالت إدارة المخابرات إنها اعتقلت هؤلاء المشتبه بقيامهم بتنسيق هجمات وقعت في وقت سابق من العام الجاري في مدن بوتيسكوم وكانو وزاريا بشمال البلاد، وأيضاً مدينة جوس بوسط البلاد، مضيفة أن عدداً منهم أدلى باعترافات.

وقال المتحدث باسم ادارة المخابرات توني أوبويو في بيان "جاء ذلك في أعقاب اعتقال قادة بارزين وأعضاء رئيسيين من هذه الجماعة الشريرة في مناطق مختلفة من البلاد".

وقالت الإدارة، وهي تقدم مستوى غير معهود من التفاصيل، إن أحد المعتقلين، ويدعى عثمان شعيب، اعترف برئاسة فريق يضم 9 أفراد دبروا عدة هجمات. واتهم آخرون بإعطاء أوامر بشن هجمات وتجهيز قنابل وإمداد "الانتحاريين" بالأحزمة والسترات الناسفة.

وقال أوبويو "اعتقال عثمان شعيب والأعضاء الرئيسيين في خليته دفع الجماعة المتطرفة لشن سلسلة من التفجيرات".

وكان جهاز المخابرات النيجيري أعلن السبت كشف خلية تجسس تديرها بوكو حرام في المطار الدولي بالعاصمة أبوجا، تهدف فيما يبدو لانتقاء أهداف لمهاجمتها.

يشار إلى أن الرئيس النيجيري محمد بخاري جعل مهمة القضاء على جماعة بوكو حرام في صدارة أولوياته، لكن إحصاء لرويترز يظهر أن مسلحي الحركة قتلوا أكثر من 700 شخص في نيجيريا في تفجيرات وإطلاق نار منذ تولى بخاري السلطة في 29 مايو.