بعد قطيعه دامت أكثر من ثماني سنوات

إسرائيل تسمح لأهالي قطاع غزة بالعمل في إسرائيل

20:38

2014-10-08

غزة – الشروق العربي – مسعد المهموم - كشف رئيس هيئة الشئون المدنية في السلطة الفلسطينية "حسين الشيخ " ل "الشروق العربي "أن الجانب الإسرائيلي وافق على دخول عمال من قطاع غزة للعمل في إسرائيل والضفة الغربية، دون تحديد عدد العمال . 

وقال الشيخ في تصريح ل " الشروق العربي " اليوم  الأربعاء ، إن مواد البناء ستدخل عبر معبر كرم أبو سالم والذي يقع في جنوب شرق قطاع غزة وهو المعبر الوحيد الذي يغذي شريان الحياة في قطاع غزة في كل الأزمات التي يمربها القطاع وقال أن عمليات تدفق جميع الخدمات ستبدأ من بداية الأسبوع القادم بكميات كبيرة للقطاع ، مشيراً إلى أنه كان من المفروض إدخالها اليوم لكن الإجراءات الإسرائيلية حالت دون إدخالها اليوم.

وشدد رئيس هيئة الشئون المدنية على أن الوفد الفلسطيني الذي فاوض الإسرائيليين لم يلزموا أنفسهم بأي عدد أو كمية، بل طالبنا بكل ما يحتاجه قطاع غزة، من "مواد بناء وأسمنت وبس كورس " وغيرها من مواد البناء. 

وأوضح أن الأمم المتحدة ستشرف على إدخال مواد البناء للقطاع الخاص، الذين سيقومون ببيعها للمواطنين المتضررين والقادرين على شرائها بأموال ولا يريدون انتظار الأعمار بسبب قدوم فصل الشتاء 

وذكر لنا بخصوص سفر الطلبة من قطاع غزة للخارج، بين"حسين  الشيخ" أن هناك اتفاقاً مع الجانب الإسرائيلي على أن يتم سفرهم عبر معبر إيريز إلى الأردن، مبيناً أن الجانب الفلسطيني سيرسل أسماء الطلبة للجانب الإسرائيلي لأخذ الموافقة على سفرهم ، وميدانيا يشعر أهالي قطاع غزة بارتياح كبير لصدور هذا القرار ويعتبرونه خطوه غير مسبوقة بعد منع أهالي قطاع غزة بالعمل في إسرائيل منذ عام 2006 إلي حتى الآن فما كان يعمل في إسرائيل قبل عام 2006 أكثر من 1200 عامل من قطاع غزة حتى تم منعم تدريجيا من دخول أي عامل فلسطيني للعمل في إسرائيل